الخبر أسفل هذه الروابط

إلهام شاهين تفجر مفاجأة عن المشاهد الحميمية في الأفلام وترد بقوة على حسن يوسف!

أثارت الفنانة إلهام شاهين الجدل مجدداً بشأن المشاهد الحميمية في الأفلام وذلك في ندوة صحفية تحدثت فيها عن ما نسب للفنان حسن يوسف عن القبلات في الأعمال الفنية، وعن قيام البعض بوضع الشروط في عملهم أبرزها عدم اللمس ورفض القبلات والأحضان.

 وأكدت شاهين خلال تصريحاتها، أنه ليس من المنطقي أن نرى مشاهد دون لمس قائلة "كيف يتعامل الشقيق مع شقيقته أو الابن مع والدته!".

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تيم حسن يدخل عالم الإخراج لاول مرة في حياته بفيلم "الزير سالم"

بطرق فعالة.. إليك كيفية التخلص من سواد الأكواع والركب

زيزو تحت رحمة مرتضى منصور.. بند مفاجئ في عقده يحرمه من مغادرة الزمالك؟!

اختفت قبل 20 سنة.. لن تصدق كيف أصبح شكل طفلة فيلم ’’حرامية في kg2‘‘ مع كريم عبد العزيز!

سيف عبد الرحمن: تكريم رجاء حسين جاء متأخرًا.. فنانة موهوبة وكانت نصيرة لكل المحتاجين

هدى المفتي تكشف تفاصيل مشهد تسبب فى بكائها بفيلم "عمهم" ومحمد إمام تدخل

هل تذكرون "ريكو" في فيلم "البحث عن فضيحة".. هكذا أصبح بعد تجاوزه ال 75 عاما!!-صورة

بالفيديو.. فورد تكشف عن مصابيح أمامية عالية الدقة تعكس إشارات المرور على الطريق

أول ظهور علني لـ "نجلة" ياسمين صبري من زوجها الأول قبل أبو هشيمة.. والجمهور: "أحلى من أمها بمليون مرة"

رخيص وفي متناول الجميع.. طريقة استخدام مقشر الشوفان للبشرة

أنا على تواصل معه.. محمد الغيطي يكشف تفاصيل جديدة عن مرض هشام سليم

أصبح شابا وسيما.. نجل ليلى علوي الوحيد كبر كثيرا وهكذا بدا في أحدث ظهور له برفقتها!!-صور

صورة نادرة تجمع زكي فطين عبد الوهاب طفلاً بوالدته ليلى مراد

بعد تسريب ألبومه الجديد عبر تليجرام.. الشاب خالد يتخذ هذا القرار؟!

وصية النجم الهندي أميتاب باتشان قبل وفاته تحدث ضجة وتصدم جمهوره من المسلمين.. لن تصدق ما هي!

ووجهت شاهين النقد للكُتاب، قائلة: "منذ ما يقرب من 20 عاما أصبح الكتاب يعزفون عن كتابة المشاهد الحميمية أو القبلات والأحضان فإننا نعيش حاليا فترة عصيبة في الفن".

وأضافت الفنانة: "أشفق على بعض كبار النجوم الذين قدموا مشاهد بها أحضان وقبلات ويصرحون حاليا برفضهم لهذه المشاهد، لأنهم يعتقدون أن المجتمع أصبح متشددا، وآخرون منهم يخشون التعرض إلى الإهانة، ويحمون أسرهم" وفق صحيفة الوفد.    وفي السياق ذاته، كان قد تصدر الفنان الكبير حسن يوسف محركات البحث "التريند" خلال الأيام القليلة الماضية، عقب تداول تصريحاته حول رأيه في القبلات الفنية تدعى أنه قال: "القبلات على أيامي مكانش ليها طعم وكانت خالية من الأحاسيس وكنا بنتمضمض بعدها ولذلك لا تعتبر حرام".

وخرج الفنان الكبير، عن صمته وعلق قائلًا، إنه "لم يقرأ ما نشر حول هذه التصريحات، وفوجئ باتصالات تستفسر عن حقيقة ما قاله".

وتابع يوسف، في تصريحاته الصحفية: "أنا باخد مقالب كتير من شباب بينتحلوا صفة صحفيين ويكلموني في التليفون وبرد عليهم مبرضاش أكسر بخاطرهم، وبعدها أتفاجأ بأنهم كتبوا أي كلام ونسبوا لي تصريحات لم أصرح بها".

وأكد أنه لا يتطرق مطلقًا إلى الحديث عن الحلال والحرام لأنه ليس متخصصًا في الدين، ولكنه قال إن "القبلات في السينما كانت وما زالت لا تحمل أي أحاسيس وهي مثل الماء لا لون ولا طعم، فكيف في موقع التصوير الذي يضم عشرات العاملين من مخرج وفنيين وممثلين أن تحمل القبلة أي مشاعر؟".

وأوضح: "لو كنت بنفس الوعي الديني الذي وصلت له الآن ما قدمت مشاهد القبلات، ولكن كنا وقتها في مرحلة الانتشار التي يكون خلالها الفنان آلة في يد المخرج يحركها كيفما يشاء، ولم نكن نملك رفض المشاهد".

وأردف: "الآن وبعدما نضجت فنيا وبعد تاريخي الفني وما قدمته من أعمال دينية لا أرضى بأن يضم أى عمل من أعمالي مشاهد قبلات".

وأكد الفنان الكبير أنه اشتاق لجمهوره ولكنه لن يعود إلا بعمل فني يليق بتاريخه ولا يجرح السيرة الذاتية والفنية التي صنعها خلال مشواره الفني.    واختتم الفنان الكبير حسن يوسف، تصريحاته، بعد ما تعرضت له تصريحاته من تحريف فإنه لن يدلي بأي تصريحات لأي صحفي إلا إذا اطلع على كارنيه عضويته بنقابة الصحفيين، حتى يضمن أنه لا ينتحل صفة صحفي، وأن ما قاله لن يتم تحريفه.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

]
اليوم
الأسبوع
الشهر