الخبر أسفل هذه الروابط

إحالة قاتل فتاة جامعة المنصورة للمحاكمة وتفاصيل جديدة تكشفها النيابة

أمر النائب العام اليوم الأربعاء، بإحالة المتهم محمد عادل إلى محكمة الجنايات؛ لمحاكمته بتهمة ذبح طالبة المنصورة نيرة أشرف عمدا مع سبق الإصرار.

وذكرت النيابة في بيان اليوم، أن المتهم بيت النية وعقد العزم على قتل المجني عليها، وتتبعها حتى ظفر بها أمام جامعة المنصورة، وباغتها بسكين طعنها به عدة طعنات، ونحرها قاصدا إزهاق روحها.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

أب مصري يستغيث: قصة نيرة أشرف تتكرر مع بنتي والأمن يكشف الحقيقة

"بيبوس كل ستات مصر ومش عايز حد يبوس بناته".. سر صادم وراء هجوم أحمد زاهر على عادل إمام!

إنت مش راجل ومعندكش نخوة.. عريس يفاجئ هبة قطب بسؤال جريء عن ليلة الدخلة والأخيرة تنفعل وتهينه أمام الجميع!

حامل منه أربع مرات.. دينا الشربيني تفجر مفاجأة حول انفصالها عن عمرو دياب

بعدما خسرت 100 كيلو من وزنها.. ندى رحمى تفاجئ الجميع وتفوق ياسمين صبري في جمالها ورشاقتها

دعاء فاروق: زوجها فاجئها بشيء مخجل في "ليلة الدخلة" واكتشفت اللي عمرها ما كانت تتوقعه!

مشاجرة بين وفاء الكيلاني وطليقة زوجها تيم حسن ديمة بياعة في أول لقاء بينهن.. والنجم السوري يتدخل لحل المشكلة

طلاق هبة مجدي من زوجها محمد محسن يشعل مواقع التواصل.. والفنانة ترفض!

فرحي قرب وأنا خايفة من ليلة الدخلة أعمل إيه؟ لن تصدق جرآة هبة قطب بالرد على الهواء ومن دون خجل

نجل الفنانة ريهام عبد الغفور أصبح شابا وسيما.. هل يحضر نفسه لدخول عالم الفن؟

سر صادم وراء إخفاء محمد رمضان مهنة والده عن الجميع.. لن تتوقع أبداً ماذا كان يعمل!

مازال يستفز جمهوره بصور التفاخر.. محمد رمضان من داخل طائرته الخاصه"حقيقة مش كدبة أخوك فرود في اللعبة"

بعد أيام من زواجها.. الفنانة دنيا عبد العزيز تعاني من عدم قدرتها على الإنجاب لهذا السبب

تعرف على حقيقة الزواج العرفي لعصام الحضري ورد فعل زوجته

قبل انتهاء العدة.. خطوبة ياسمين صبري على رامي مالك تشعل وسائل التواصل.. أولى الصور من مدريد!!

جاء قرار الإحالة بعد ثمان وأربعين ساعة من وقوع الحادث، كما تم التنسيق مع محكمة الاستئناف المختصة وتحددت أولى جلسات المحاكمة يوم الأحد القادم الموافق السادس والعشرين من الشهر الجاري.

وكانت النيابة العامة قد أقامت الدليل قبل المتهم من شهادة خمسة وعشرين شاهدا منهم طلاب، وأفراد أمن الجامعة، وعمال بمحلات بمحيط الواقعة، أكدوا رؤيتهم المتهم حال ارتكابها، وفي مقدمتهم زميلات المجني عليها اللاتي كن بصحبتها حينما باغتها المتهم، وآخرون هددهم حينما حاولوا الذود عنها خلال تعديه عليها، وكذا ذوو المجني عليها، وأصدقاؤها الذين أكدوا اعتياد تعرض المتهم وتهديده لها بالإيذاء لرفضها الارتباط به بعدما تقدم لخطبتها، ومحاولته أكثر من مرة إرغامها على ذلك مما ألجأهم إلى تحرير عدة محاضر ضده.

وأكدت النيابة أنه المتهم قبل الواقعة بأيام سعى إلى التواصل مع المجني عليها للوقوف على توقيت استقلالها الحافلة التي اعتادت ركوبها إلى الجامعة، ورفضها إجابته، مؤكدين جميعا تصميم المتهم على قتل المجني عليها، كما أكد صاحب الشركة مالكة الحافلة علمه من العاملين بها تتبع المتهم المجني عليها بالحافلة التي اعتادت استقلالها إلى الجامعة.

وشهد رئيس المباحث مجري التحريات من تطور الخلاف الناشئ بين المجني عليها وبين المتهم لرفضها الارتباط به إلى تعرضه الدائم لها، حتى عقد العزم على قتلها، وتخير ميقات اختبارات نهاية العام الدراسي ليقينه من تواجدها بالجامعة موعدا لارتكاب جريمته، وفي يوم الواقعة تتبع المجني عليها، واستقل الحافلة التي اعتادت ركوبها، وقتلها لدى وصولها للجامعة.

كما أقامت النيابة العامة الدليل قبل المتهم مما ثبت من فحص هاتفها المحمول الذي أسفر عن احتوائه على رسائل عديدة جاءتها من المتهم تضمنت تهديدات لها بالقتل ذبحا، وكذا ما ثبت من مشاهدة تسجيلات آلات المراقبة التي ضبطتها النيابة العامة بمسرح الجريمة الممتد من مكان استقلال المجني عليها الحافلة حتى أمام الجامعة، حيث ظهر بها استقلال المتهم ذات الحافلة مع المجني عليها، وتتبعه لها بعد خروجها منها، ورصد كافة ملابسات قتلها عند اقترابها من الجامعة، وإشهار السلاح في وجه من حاول الذود عنها.

كما استندت النيابة العامة في أدلتها إلى إقرار المتهم التفصيلي بارتكابه الجريمة خلال استجوابه في التحقيقات، والمحاكاة التصويرية التي أجراها في مسرح الجريمة وبين فيها كيفية ارتكابها، فضلا عما أسفر عنه تقرير الصفة التشريحية لجثمان المجني عليها من جواز حدوث الواقعة وفق التصور الذي انتهت إليه التحقيقات وفي تاريخ معاصر.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

]
اليوم
الأسبوع
الشهر