الخبر أسفل هذه الروابط

طبيب وائل الإبراشي يبرئ الخطأ الطبي من وفاته ويوضح السبب

أوضح مجدي عبد الحميد الطبيب المعالج للإعلامي الراحل وائل الإبراشي أنه ليس الخطأ الطبي هو السبب لوفاته نافياً كل ما تم انتشاره من خلال الأخبار.

السبب وراء وفاة الإبراشي وأكد الطبيب المعالج لوائل الإبراشي أن حالته النفسية كانت سيئة بسبب شائعات وفاته التي انتشرت قبل رحيله عن عالمنا.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

بيان ناري من دنيا وإيمي سمير غانم بسبب "ظهور زوجة ثانية" لوالدهما ومطالبتها بنصيبها من الميراث!

الان تخطيط القلب عبر الهاتف النقال

"أمي كانت على علاقة بواحد تانى غير بابا وبتأخدنى معاها لما تقابله؟".. مبروك عطية ينفعل ويرد بشكل صادم!

متصل لمبروك عطية: رجعت لبيتي من الشغل ولما دخلت غرفة النوم اكتشفت صدمة العمر؟

تعمل هذه الأطعمة الـ 8 على خفض مستويات الكوليسترول في الدم بشكل مذهل؟

انباء وفاة الفنان السوري دريد لحام تشعل مواقع التواصل الاجتماعي!

اسماعيل ياسين رفض تقبيل ممثلة شهيرة في أحد افلامه.. هل كانت ريحتها وحشة؟!

هذه هي الأخت السرية لشويكار وزوجة حلمي بكر

أمريكا تتخوف من نشر شبكات الجيل الخامس

هذا الفنان هو نجل ليلى مراد وزوج سعاد حسني.. والمفاجأة بفارق العمر بينهما!

قد يكون الصداع والشعور بالدوار علامات تحذيرية لارتفاع خطير في ضغط الدم؟

مراتي متجوزة عليا ومقسمة الأسبوع بينا احنا الإتنين؟ زوج يصعق مبروك عطية بما فعلته زوجته

هذا الممثل شقيق الفنان حسن يوسف.. والجمهور: فولة واتقسمت نصين

الان.. واتساب يعمل بدون إنترنت

أنا مخطوبة ومدمنة للعادة السرية.. أعمل إيه؟.. شاهد رد فعل دعاء فاروق

ادفع قبل أي شيء .. أخبار سيئة لمستخدمي " واتساب " هذا ما سيتم طلبه منك خلال الأيام القادمة !
"إحنا شقيانين أوي بالقرش" .. أسطورة الرقص الشرقي فيفي عبده تفجر مفاجأة مدوية وتتحدث عن أجور الراقصات!

قال الطبيب مجدي عبد الحميد في مداخلة هاتفية لبرنامج "الحدث اليوم" أن وائل الإبراشي دخل المستشفى في حالة سيئة وتم نقله للرعاية المركزة حتى استقرت الحالة، خاصة وأن الرئة تضررت ونسبة التليف وصلت ل60%.

وتابع: "هو دخل الرعاية والحالة مكنتش حلوة خالص، وبدأ يتحسن معانا وخرج بنسبة تليف في الرئة 60% بسبب أثر الكورونا واعتمدنا على النسبة اللي شغالة ال40% وكنا نتابع معاه بعد خروجه من المستشفى.

وعن وجود خطأ طبي في علاج الإبراشي قال: لا يوجد خطأ طبي في علاجه ، نحن نقيم حالة المريض وفقًا للتحاليل والفحوصات وبعدها نصع بروتوكول العلاج ، ولكن في حالة وائل الإبراشي ربما كان هناك تشخيص طبيء خاطئ في البداية قبل أن يتم نقله إلى المستشفى بعد تدور الحالة ، ولكن حتى هذا الخطأ لم يكن مؤثرًا وقتها لأن حالته تحسنت بعد العلاج في المستشفى ، ولو كان لهذا الخطأ تأثير كبير لكان من المستحيل إصلاحه.

وأشار الدكتور مجدي عبد الحميد إلى أهمية الحالة النفسية وتأثيرها على تعافي المرضى حيث قال: "وائل الإبراشي كان يمر بحالة نفسية سيئة جدًا نتيجة الشائعات التي سمعها عن نفسه خلال فترة المرض وخصوصا ما كان يروجه "الإخوة الأعداء" عن وفاته من حين لآخر، هذه الشائعات أثرت على صحته رغم أنه لم يكن مدخنًا على الإطلاق سواء للسجائر أو الشيشة.

وردًا على سؤال حول السبب الرئيسي للوفاة أجاب: "ممكن يحصل فشل في التنفس أو جلطة رئوية لأنه خرج من المستشفى على جهاز تنفس يرافقه إينما كان ، والدكاترة كانوا بيعدوا عليه اسبوعيًا لاستكمال علاجه وتأهيله".

تفاصيل وفاة وائل الإبراشي وبعد معاناة طويلة امتدت لما يقرب من عام، غيب الموت الإعلامي المصري وائل الإبراشي عن عمر يناهز الـ 58 سنة، إثر تداعيات فيروس كورونا المستجد وتلف الرئة.

وأصيب الإعلامي الراحل بفيروس كورونا قبل عام كامل، ورغم شفائه من الفيروس إلا أنه ظل يعاني من تداعيات فيروس كورونا المستجد covid -19، حيث تلف جزء كبير من رئته نتيجة تأثير الفيروس.

وظل الإبراشي في المستشفى لأشهر طويلة يعاني من تداعيات الفيروس، ورغم حديث البعض من الأطباء عن تحسن حالته الصحية، وإعلانه هو بنفسه إجراء العلاج الطبيعي من أجل العودة سريعا إلى العمل الإعلامي.

جاء آخر ظهور للإعلامي وائل الإبراشي قبل وفاته، منذ عامٍ تقريبًا، حيث جمعه اتصال هاتفي مع الإعلامي يوسف الحسيني، في برنامجه «التاسعة» عبر التليفزيون المصري، حيث جاء الأخير بديلًا لـ«الإبراشي»، لحين عودته واستئناف عمله بعد شفائه التام من آثار الفيروس.

وتطرق وائل الإبراشي، في آخر ظهور تليفزيوني له، إلى مصير عودته إلى برنامجه «التاسعة»، حيث أعرب عن آماله بالعودة إلى البرنامج في أقرب وقت ممكن.

ومازح وائل الإبراشي، الإعلامي يوسف الحسيني، حيث تساءل بقوله: «هم إزاي يا يوسف دخلوك التليفزيون بالبنطلون الجينز»، مُشيدًا بأدائه في تقديم البرنامج.

آخر ظهور لوائل الإبراشي وأبدى الفقيد الراحل وائل الإبراشي في آخر ظهور له قبل وفاته، حجم معاناته مع فيروس كورونا، لاسيما وأن حالته الصحية شهدت تدهورًا كبيرًا، وعلى فترات طويلة، حيث قال: «أنا بتعامل مع عدو غامض، بشتغل مع إصابتي بفيروس كورونا على نقص الأوكسجين، والالتهابات بالرئتين».

وقال الإعلامي وائل الإبراشي، في آخر ظهور له قبل وفاته: «كل يوم بقيس التنفس، والأدوية محطوطة قدامي زي ورق الكوتشينة باخدها في مواعيدها»، لافتة إلى تغير علاقته مع الطعام «تذوق الطعام مع المرض صعب أوي، وبقيت بتعامل مع الطعام مش منطق المتعة لكنه واجب زي الدواء كده».


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

]
اليوم
الأسبوع
الشهر