الخبر أسفل هذه الروابط

جثة عبدالحليم حافظ لم تتحلل حتى الآن.. والطب الشرعي يجيب عن السبب!

جثة عبد الحليم حافظ العندليب الأسمر تصدرت محركات البحث بعد انتشار أنباء احتفاظها بحالتها دون تحلل رغم مرور أكثر من ٤٤ عاما على تاريخ وفاته الذي يعود لـ 30 مارس عام 1977، في عمر الـ 47 سنة متأثرًا بمضاعفات إصابته بمرض البلهارسيا منذ صغره.

وأكد محمد شبانة ابن شقيق العندليب ذلك، قائلا إنه فتح قبره واكتشف ذلك: “ذهبت لفتح مقبرة عمي عبد الحليم حافظ .. بعد حصولي على فتوى من دار الإفتاء بأن الموتى يعاملون معاملة الأحياء”.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

مصطفى فهمي مطلوب في واقعة احتجاز طليقته! تفاصيل صادمة لطلاق فهمي من زوجته !

نسخة من والدها.. شاهد ابنة سلطان الطرب جورج وسوف تسحر الجمهور بحمالها في أول ظهور لها

ذكريات الراقصة شريهان.. رقصت على طاولة أم كلثوم وطبلة عبدالحليم حافظ

لماذا تعتبر جبنة الفيتا والبارميزان والشيدر الناضجة "أفضل أنواع الجبن" لمرضى السكر!

سجل القرآن بصوته وترك وظيفته من أجل الفن.. ونجله فنان شهير.. اسرار في حياة "شيخ الفنانين"

دنيا سمير غانم تقطع عزلتها الفنية منذ وفاة والديها وتشارك في احتفالية قادرون باختلاف

مفاجأة من العيار الثقيل.. عمرو دياب يعود إلى التمثيل بعد توقف دام 27 عاما بمسلسل عربي أصلي

الجمهور يبحث عن سبب طلاق شيرين وحسام حبيب: «تسريبات والده»

اطعمة تزيد من تساقط الشعر.. ما هو النظام الغذائي الذي يجب ان تتبعه

رسالة نارية من فيفي عبده لـ عمرو أديب: من يوم ما شوفتك ما شفتش خير!

ارتفاع نسبة الكوليسترول.. الوجبة الخفيفة الاحتفالية التي قد تؤدي إلى انخفاض مستوياتها "بشكل كبير"

داوود حسين يكشف حقيقة خلافه مع انتصار الشراح.. وسر اعتذاره الدائم لوالديه

ظهور "مفزع" للفنانة عبير الشرقاوي بعد غياب أكثر من 20 عام.. شاهد كيف أصبح شكلها بعد غدر الزمان

5 "أطعمة خارقة" لمرض السكري يجب أن تضيفها إلى قائمة التسوق الخاصة بك!

ظهور مفزع للفنانة الجميلة آثار الحكيم.. شاهد كيف أصبح حالها بعد غدر الزمان

تابع “لهذا ذهبت لتحصين المقبرة من المياه الجوفية .. وفوجئت بوجود وجه عبد الحليم، وشعره وحواجبه لم يتعرضوا للتحلل”.

وروى تفاصيل الواقعة: “شيخ المسجد نزل وطلع قال لي لازم تنزل تشوف بنفسك وأنا كنت متردد بس لما نزلت لقيت حاجة جميلة عمي حليم بشعره وحواجبه وخدوده وأذنه زي الصور تمام ماتحللش”.

أكد الدكتور أيمن فودة، كبير الأطباء الشرعيين ورئيس مشرحة زينهم الأسبق، أن الجثة يمكن أن تبقى ٤٤ عاما دون تحلل إذا كانت مدفونة في منطقة جبلية، أو في صحراء جافة، قائلا: “درجة الحرارة العالية يمكن أن تجعل المياه داخل الجثة تجف، وهذا ما يساعد على أن تقل نسبة البكتريا ونشاطها”.

وتابع أن الجثة أيضا يمكنها ألا تتحلل إذا دفنت في البحر، لأن أملاح الجسم تتفاعل مع أملاح الماء، لذا يمكن أن تحافظ الجثة على شكلها وقوامها، إلا أنها تكون في حالة رخوة


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر