الخبر أسفل هذه الروابط

متى يعتبر الكوليسترول مرتفعاً؟

الكوليسترول من المواد الشحمية التي لها دور أساسي في الجسم.  وتكمن أهمية وجود الكوليسترول في الجسم بسبب وظيفته التي تتمثل في إنتاج الهرمونات، وفيتامين د، وإنتاج المواد التي تساعد في عملية هضم الأطعمة.ولكن زيادته  ترفع خطر الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة، مثل: النوبات القلبية. ولكن متى يعتبر الكوليسترول مرتفعًا؟ .

 بعد تحليل الدم تظهر بعض الأرقام التي تشير إلى مستويات ونسبة الكوليسترول في الدم، عندها من الممكن توضيح إذا كان الفرد يعاني من ارتفاع الكوليسترول أم لا.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تسريب أغنية لشيرين عبد الوهاب يزيد من الشكوك حول طلاقها

ضرب تحت الحزام.. دنيا سمير غانم خرجت عن صمتها وأهانت ليلى علوي ونيللي كريم

بينهن ياسمين عبد العزيز وإلهام شاهين.. فنانات رفعن شعار جحيم الزوجة الثانية ولا جنة العزوبية!

خانها زوجها الأول وأجهضت طفلها انتقاماً منه.. 3 رجال في حياة شيرين عبد الوهاب

الفنان رشوان توفيق يتجرع مرارة الجحود.. ابنته حجرت عليه وهدّت بيته طمعاً في المال

«فعل فاضح في الطريق العام».. هاني شاكر: حسن شاكوش مش هيرجع طول ما أنا موجود

بعد عام كامل على سرير المرض.. وائل الإبراشي يخرج عن صمته ويفجر مفاجأة للجمهور

عبدالحليم.. فريد الاطرش كان أناني ويغار مني عشان الستات بتحبني.. هل العندليب كان ملاكاً؟

لا تستطيع أكل الأرز؟ جرب هذه البدائل الصحية والمشبعة

عمرو الليثي يتأثر ويقبل رشوان توفيق على رأسه بعد انهيار الفنان خلال حديثه عن ابنته!

في ذكرى رحيل شادية.. أسباب إعجاب نجيب محفوظ بها في «زقاق المدق»

علاجات طبيعية "خارقة" لمرض السكري!

إيمي سمير غانم بصورة مع والدتها الراحلة وتعلق: آسفة أنا في عالم تاني

"الفيتامين الأهم" يسبب ارتفاعه التبول المفرط والفشل الكلوي

محمد رمضان في منزل الزعيم عادل إمام.. شاهد كيف تم استقباله!

وأظهرت النتائج أنه عندما تكون مستويات الكوليسترول الكلي 240 ملليغرام/ديسيلتر فأعلى فانه بذلك تكون مستويات الكوليسترول مرتفعة.

ويساهم الاختبار أو التحليل الذي يلجأ إليه الطبيب المختص وهو تحليل الدم، في التحقق من مستويات الكوليسترول في الجسم، ويعرف هذا التحليل عادةً باسم تحليل الليبيدات (Lipid profile).

من خلال القيام بهذا النوع من التحليل يمكن معرفة مستويات كلٍ من الكوليسترول الكلي، والبروتين الدهني منخفض الكثافة، والبروتين الدهني مرتفع الكثافة، والدهون الثلاثية أيضًا. 

وهناك مجموعة من العوامل التي لها دور في زيادة خطر الإصابة بارتفاع الكوليسترول، ومن أبرزها:

 تزداد مخاطر المعاناة من بعض الحالات الصحية مع تقدم العمر.كما يزداد خطر إصابة الفرد بارتفاع الكوليسترول في حال كان أحد الوالدين يعاني من مرض القلب المبكر، أي قبل سن 55 عامًا. كما أن زيادة الوزن، أو المعاناة من السمنة من المحتمل أن تزيد من خطر الإصابة بارتفاع الكوليسترول. كما أن انقطاع الطمث يرتفع مستوى البروتين الدهني لدى النساء  مما يؤدي إلى زيادة خطر إصابة المرأة بأحد أنواع أمراض القلب.

 ومن أجل خفض الكوليسترول المرتفع فإن أبرز الخطوات هي: اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة بعض التمارين الرياضية، وتناول بعض أنواع الأدوية في بعض الأحيان مع التقيد بتعليمات الطبيب المعالج.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر