الخبر أسفل هذه الروابط

سر المفاجأة التي كشفتها لميس الحديدي بشأن "ليلة طلاق" ياسمين عبد العزيز من أحمد العوضي

أثار غياب الفنانة ​ياسمين عبد العزيز​ عن الساحة الفنية ومواقع التواصل الكثير من التساؤلات، حيث كانت أخر إطلالة لها، عقب خروجها من المستشفى، بعد أن نشرت صورة برفقة الأطباء الذين أشرفوا على علاجها في سويسرا.  

جمهور عبد العزيز تسائلوا عن سرغيابها، وسط تكهنات بتدهور وضعها الصحي من جديد، خاصة وأنها في الآونة الأخيرة، كانت قد تعرضت لمضاعفات عقب إجرائها لعملية جراحية، وهذا ما جعلهم يطرحون العديد من التكهنات، إذا ما كان قد حصل أي أمر طارئ.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

ضرب تحت الحزام.. دنيا سمير غانم خرجت عن صمتها وأهانت ليلى علوي ونيللي كريم

بينهن ياسمين عبد العزيز وإلهام شاهين.. فنانات رفعن شعار جحيم الزوجة الثانية ولا جنة العزوبية!

خانها زوجها الأول وأجهضت طفلها انتقاماً منه.. 3 رجال في حياة شيرين عبد الوهاب

الفنان رشوان توفيق يتجرع مرارة الجحود.. ابنته حجرت عليه وهدّت بيته طمعاً في المال

«فعل فاضح في الطريق العام».. هاني شاكر: حسن شاكوش مش هيرجع طول ما أنا موجود

بعد عام كامل على سرير المرض.. وائل الإبراشي يخرج عن صمته ويفجر مفاجأة للجمهور

إيمي سمير غانم بصورة مع والدتها الراحلة وتعلق: آسفة أنا في عالم تاني

"الفيتامين الأهم" يسبب ارتفاعه التبول المفرط والفشل الكلوي

6 مشاكل صحية "خطيرة" يجب أن لا يهملها الرجل!

تحية كاريوكا.. اهانها زوجها ونهب أموالها فانتقمت منه بطريقه لا تخطر على بال أحد

أمل الأنصاري تستدعي الشرطة لمنزلها وتكشف السبب

نجلة فنان شهير ترفع قضية حجر على والدها.. ورد فعل صادم منه

احذروا هذه المكسرات.. بعضها قد يسبب الموت

هل تريد وجبات صديقة للوزن.. 5 أطباق شوفان لذيذة ستحبها!

محمد رمضان في منزل الزعيم عادل إمام.. شاهد كيف تم استقباله!

من جانبه، كشف الفنان وائل عبدالعزيز حقيقة تدهور الحالة الصحية لشقيقته الفنانة ياسمين عبدالعزيز خاصة بعد تداول عدة أنباء عبر مواقع التواصل الاجتماعي تفيد بدخول الأخيرة العناية المركزة.

وكتب «عبدالعزيز» منشورا عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، قائلا: «يوم من ساعة ما رجعت من السفر خبر عن وفاتها أو نقلها العناية المركزة حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم ارحموها شوية هي كويسة الحمد لله وسيبوها في حالها يا عالم يا مريضة»

وكانت الفنانة ياسمين عبد العزيز أطلت قبل أسابيع على جمهورها لأول مرة بعد غياب دام شهرين بسبب أزمتها الصحية الأخيرة.

وقد رافق مرض ياسمين الكثير من الأحاديث والأقاويل التي تأكد زيف بعضها كقصة طلاقها من زوجها الفنان أحمد العوضي، فيما لا يزال البعض الآخر محل شك، وعلى رأسها حكاية الخلاف الحاد بينها وبين زوجها قبل دخولها العناية المركزة، والذي كاد يتسبب في طلاقها.

لميس الحديدي تكشف المستور

وقبل ظهور ياسمين قبل أيام ظهرت الإعلامية لميس الحديدي، وتحدثت عن تطورات الحالة الصحية للفنانة ياسمين عبد العزيز.

وحينها قالت الحديدي، خلال تقديمها برنامج "كلمة أخيرة" عبر فضائية "ON": أنا على تواصل مع العزيزة ياسمين عبد العزيز ومع زوجها الفنان أحمد العوضي، أحمد موجود معها في سويسرا، وبلاش يا جماعة إشاعات وحاجات دمها مش خفيف، الناس سابوا الست التعبانة واللي حالتها صعبة وتجري عمليات وقاعدين يقولوا هي أطلقت وسابوا بعض، ياريت نرحم الناس شوية وندعمهم ونقف بجانبهم".

تابعت: "ياسمين أجرت عملية جراحية، وهي في تحسن بطيء، والحديث عن حالتها الحرجة غير دقيق، ولكن هي في تحسن بطيء، ونتمنى لها كل الصحة وأن تعود لنا، وأؤكد أن أحمد العوضي جنبها في كل لحظة وداعم ومساند لها".

هذه التصريحات كانت مفاجئة وأثارت جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة وأن لميس نفسها كانت من أوائل من تحدث عن سر كبير وعن ليلة فاصلة وقعت بين ياسمين وزوجها العوضي قبيل أيام من تعرضها للأزمة الصحية الحالية، وهو ما يشير إلى حدوث أزمة كبرى بين الزوجين قد تكون انتهت بالطلاق، وفق ما أورده الكثير من المعلقين.

وحينها قالت الحديدي ضمن برنامجها "كلمة أخيرة" على قناة "أون أي" المصرية إن: "ياسمين تتعافى من مرضها ببطء، وأن تعافيها من مرضها ليس سهلا، وستأخذ وقتا أكبر لتتعافى بشكل كامل".

وأشارت لميس لسر يعرفه أحمد العوضي زوجها، وهو المعني الوحيد بكشفه قائلة: "عندنا معلومات عن الحالة الصحية لياسمين، ولكن لا أستطيع الإفصاح عنها حيث إن زوج ياسمين، الممثل المصري أحمد العوضي، هو من سيكشف هذه التفاصيل".

وحينها خاطبت لميس الحديدي العوضي بطريقة استثنائية متحدية إياه بكشف السر قبل أن يكشفه أحد غيره.

وتساءل كثير من الناشطين عن سبب التغير الجذري في تصريحات الحديدي، في حين قال آخرون إنها إعلامية ومهنتها تتركز على إثارة الجدل خاصة بعد أن كثرت الأقاويل والشائعات في هذا الشأن، ولكن حين سافر العوضي إلى سويسرا قطع كل الاقاويل والتكهنات، فلم يكن باستطاعتها إلا تغيير تصريحاتها والهجوم على مطلقي هذه الشائعة التي كانت هي أبرزهم في وقت سابق.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر