الخبر أسفل هذه الروابط

أرشيفية

لها فوائد سحرية.. تعرَّف على الفاكهة الأفضل لصحة الأمعاء

الحفاظ على صحة الأمعاء أولى خطوات محاربة الأمراض بمختلف أشكالها، وتبدأ صحة الأمعاء من اختيار أنواع الأطعمة المناسبة التي تقي الالتهابات أو تغير طبيعة البيئة الداخلية للأمعاء.

ووجد الأطباء من جامعة كاليفورنيا أن العنب من أفضل الفاكهة التي تحافظ على صحة الأمعاء، نظرًا لما يحتويه من مواد صحية ومغذيات بنسب مرتفعة، كما أنه يساعد في تحسين النوم وصحة القولون والمساعدة في التخفيف من أعراض العلاج الكيميائي.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

6 أمراض "قاتلة صامتة".. إليك ما يمكنك القيام به لمنعها!

فئات ممنوعة من تناول البصل رغم فوائده العظيمة.. هل أنت منهم؟

"قاعدة الخمس ثوانٍ".. هل من الآمن تناول الطعام بعد سقوطه على الأرض؟

خالد عليش يكشف تفاصيل احتجازه وزوجته في جنوب أفريقيا لهذا البسبب

هل قاع المكواة متسخ؟ بهذه الحيلة "الذكية" ستكون نظيفة "في غضون دقيقة"!

الموت يفجع الفنان محمد هنيدي

حيلة "سهلة" لتنظيف ستائر النوافذ.. بعد اليوم لن يكون تنظيفها مشكلة على الإطلاق!

ما صدقت خلصت منه.. كلمة صادمة لا تصدق قالها رشدي أباظة لـ صباح وهو "سكران" فطلبت الطلاق فوراً

لا يمكنك ادخال فرشاة الصحون الخاصة بك داخل كوبك الزجاج؟ بهذه الحيلة "الذكية" ستنظف الزجاجة بأكملها "بلمح البصر"!

احذروا هذه "الأطعمة الشتوية".. تسبب زيادة سريعة في الوزن

تامر حسني يوجة رسالة للرد على انتقاد تصرف آية مكرم عندما رأته بزفافها

"مشروب دافئ" يمكن أن يقلل من مخاطر إصابتك بالزهايمر!

"غذاء مضاد للشيخوخة" يعالج السبب الجذري "لشيب الشعر"!

"قولتلها ابنك بيكلمني".. سوسن بدر تزوجت ابن صاحبتها والصدمة في فارق السن بينهما

محمد رمضان في منزل الزعيم عادل إمام.. شاهد كيف تم استقباله!

ووجدت الدراسة الجديدة، المنشورة في دورية « Nutrients» العلمية، أن للعنب تأثيرًا إيجابيًا على ميكروبيوم الأمعاء، وكذلك مستويات الكوليسترول وحمض الصفراء.

ويحتوي العنب على نسبة عالية من الألياف والمواد الكيمائية النباتية، ومضادات الأكسدة، من بينها مادة «كاتيكين» التي تساعد في علاج الالتهابات في الجسم، وتعزيز مستويات البكتيريا الجيدة في الأمعاء وتحقيق التوازن بين الجراثيم المعوية.

وفي الدراسة، قدم الباحثون 46 جرامًا من مسحوق العنب يوميًا، وهو ما يعادل حصتين من العنب الكامل. بعد 4 أسابيع، انخفض الكوليسترول الضار بنسبة 5.9%، علاوة على زيادة تنوع ميكروبيوم أمعاء المشاركين بشكل ملحوظ.

تُظهر الدراسة الحديثة الكثير من الآثار الواعدة لتناول العنب أو مسحوق العنب على ميكروبيوم الأمعاء والصحة العامة؛ حيث تفيد بأن العنب يؤدي إلى الحصول على ميكروبيوم أمعاء صحي ومتنوع، وبالتالي يمكن لجهاز المناعة أن ينمو ويعمل بشكل صحيح، مما يزيد من الحماية من مخاطر المرض.

ومن الطرق الأخرى للحفاظ على صحة الأمعاء الحصول على قسط كافٍ من النوم، وممارسة الرياضة وتقليل التوتر قدر الإمكان.

وفقًا لجامعة كاليفورنيا، تعد صحة القناة الهضمية مهمة للغاية للصحة العامة، إذ غالبًا ما يرتبط وجود ميكروبيوم الأمعاء «المتغير» بأمراض التمثيل الغذائي مثل مرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب والأوعية الدموية.

ويحذر أطباء الصحة من أن القناة الهضمية غير المتوازنة يمكن أن تؤدي الإصابة بأمراض مثل مرض القولون العصبي والسمنة.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر