الخبر أسفل هذه الروابط

عريس ينهار فجأة وينفجر بالبكاء أمام عروسه في ليلة الدخلة و السبب صادم

انهار عريس وولول وبكى كالمفجوع عقب انتهاء حفل زفافه بساعتين وفي ليلة دخلته على عروسه، لسبب فاجأ عروسه التي أقسمت له أنها تحبه ولم ترتكب أي هفوة ثير حنقه وتدفعه للانهيار بين يديها.

وسارع العريس للاعتراف لزوجته أنه بكى وأصيب بحالة حزب شديد بعد أن تذكر والدته التي توفيت قبل شهرين من زفافه والتي كانت تتمنى أن تراه في ذلك اليوم بحسب (روسيا اليوم).

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

دراسة تكشف.. وجبة خفيفة "معجزة" تخفض مستويات الكوليسترول "بشكل كبير"!

"أول مرة من 4 سنين حد يعبرك ويصفق لك!".. سخرية وحيد سيف قادته الى الشهرة وتميز في تجويد القرآن

أثر "مفاجئ" في الجسم عند تناول حبة كيوي يومياً.. ولكن يحذر تناوله على هذه الفئة

هل تعاني من برودة القدمين؟ أهم 5 نصائح لتحافظ على دفء قدميك

عادل أمام وسعيد صالح تراهنا على إجبار سهير البابلي على الضحك أمام الجمهور في مدرسة المشاغبين.. كيف كسبت الأخيرة الرهان؟

تناول الزبادي والمخللات "يومياً" يمكن أن يمنع الأمراض الفتاكة!

"كان نفسي تموت في حضني".. سامية جمال ورشدي أباظة.. ودعته برقصة وفي جنازته حضرت متخفية

عاش معها حياة الأزواج 4 سنوات ولم يتزوجها.. فتاة خدعت زير النساء راغب علامة وأخرى كادت تتسبب في قتله!

سيرين عبدالنور مستعدة تدفع أي مبلغ قدام الهروب من الإجابة على سؤال في "أبلة فاهيتا".. ما هو؟

سر اختفاء فنانة شهيرة أقامت علاقة مع كمال الشناوي واكتشفها نور الشريف وشاركت عادل إمام في أهم أفلامه

شيرين عبد الوهاب تبعث رسالة لـ حسام حبيب بعد انفصالهما رسمياً!

أول ظهور لنجلة الفنانة ندى بسيوني التي أخفتها عن الأنظار.. والمفاجأة في والدها الفنان الشهير

تزوجت بعده مرتين وتطلقت منه 3 مرات.. هل لجأت سمية الألفي لزواج المحلل للرجوع لفاروق الفيشاوي؟!

هل تذكرون الطفلة "سحر" بنت أبو حاتم في "باب الحارة"؟ شاهدوا كيف أصبحت اليوم والمفاجأة في قرابتها من "فريال إم لطفية"

ظهور مفزع للفنانة الجميلة آثار الحكيم.. شاهد كيف أصبح حالها بعد غدر الزمان

ووفقا لما أوردته  صحيفة "ميرور" البريطانية، فإن شابة بالغة من العمر 29 عاما ذكرت أن ليلة زفافها كانت الأغرب من نوعها والأكثر بؤسا  لأنها قضت الليل في التخفيف عن زوجها الذي أصيب بانهيار فور دخولهما عش الزوجية، بدل مطارحتها القبل والغرام.

وشعرت الفتاة بالخوف الشديد والأسى في البداية عندما وجدت زوجها يجلس في ركن مظلم في المنزل ويبكي بحرارة، فحاولت تهدئته لتفهم سبب ذلك البكاء الحار، لدرجة ظنت معها أنه غير قادر على القيام بواجباته الزوجية في ليلة الدخلة أو أنه غير مهتم بها أو بغيرها من النساء.

لكن العريس فاجأها عندما أخبرها أنه اشتاق لوالدته والتي كانت طالما تنتظر ذلك اليوم ولكنها أصيبت بورم في المخ وأخفت تلك الحقيقة عليه حتى لا يقلق عليها وأخبرته قبل وفاتها بأيام وأوصته ألا يؤجل حفل الزفاف ويقيمه في ميعاده وأن يظل متماسكا في الزفاف ولكن لم يتحمل وانهار وانفجر ببكاء مرير فور دخوله المنزل مع من اختارها شريكة لحياته.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر