الخبر أسفل هذه الروابط

عشقت أحمد سالم فتركها من اجل أسمهان.. فنانة شهيرة حطمت قلوب الرجال وانتهت زيجاتها بشكل مأساوي!

قد يميل الكثير منا إلى الإطلاع على أسرار مديحة يسري والرجال، فشهدت حياتها العديد من المحطات الغريبة خاصة فيما يخص زيجاتها.

فكم منا لديه الفضول لمعرفة أسرار صاحبة الملامح الملكية الفريدة، التي خطفت قلوب أجيال بأكملها، ولازالت حتى الأن تخطف قلوبنا بمجرد ظهورها على الشاشة في أحد أفلامها القديمة.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

6 أمراض "قاتلة صامتة".. إليك ما يمكنك القيام به لمنعها!

فئات ممنوعة من تناول البصل رغم فوائده العظيمة.. هل أنت منهم؟

"قاعدة الخمس ثوانٍ".. هل من الآمن تناول الطعام بعد سقوطه على الأرض؟

خالد عليش يكشف تفاصيل احتجازه وزوجته في جنوب أفريقيا لهذا البسبب

هل قاع المكواة متسخ؟ بهذه الحيلة "الذكية" ستكون نظيفة "في غضون دقيقة"!

الموت يفجع الفنان محمد هنيدي

حيلة "سهلة" لتنظيف ستائر النوافذ.. بعد اليوم لن يكون تنظيفها مشكلة على الإطلاق!

ما صدقت خلصت منه.. كلمة صادمة لا تصدق قالها رشدي أباظة لـ صباح وهو "سكران" فطلبت الطلاق فوراً

لا يمكنك ادخال فرشاة الصحون الخاصة بك داخل كوبك الزجاج؟ بهذه الحيلة "الذكية" ستنظف الزجاجة بأكملها "بلمح البصر"!

احذروا هذه "الأطعمة الشتوية".. تسبب زيادة سريعة في الوزن

تامر حسني يوجة رسالة للرد على انتقاد تصرف آية مكرم عندما رأته بزفافها

"مشروب دافئ" يمكن أن يقلل من مخاطر إصابتك بالزهايمر!

"غذاء مضاد للشيخوخة" يعالج السبب الجذري "لشيب الشعر"!

"قولتلها ابنك بيكلمني".. سوسن بدر تزوجت ابن صاحبتها والصدمة في فارق السن بينهما

محمد رمضان في منزل الزعيم عادل إمام.. شاهد كيف تم استقباله!

فكانت مديحة يسري محطمة قلوب الرجال، لها توجهاتها الخاصة في اختيار شريك حياتها منذ البداية، ولسوء الحظ انتهت زيجاتها بشكل مآساوي في النهاية.

وعايشت مديحة يسري في زيجاتها أحداثًا مؤلمة، فيبدو أنها تعرضت للخيانة مرارًا وتكرارًا، حتى تعرضت للخيانة القاسية من الزمن بعد أن خسرت طفلتها الأولى وهي رضيعة، وخسرت نجلها عمرو في عمر الـ 27.

ونستعرض أسرار مديحة يسري والرجال وأبرز المآسي التي مرت بها من خلال هذه التجارب، وقصة خسارتها لأبنائها.

الأسم هنومة خليل حبيب علي.. من مواليد 3 ديسمبر العام 1981، تلميذة بمدرسة التطريز بشبرا.. مؤهلها الدراسي شهادة الابتدائية.. تهوى التمثيل»، إعلان تم نشره في إحدى المجلات الفنية سنة 1939

وكان هذا الإعلان بداية اللعنة في حياة الآديب العبقري محمود عباس العقاد؛ حيث أرسلت «هنومة» – وهو اسم مديحة يسري الحقيقي – هذا الإعلان إلى المجلة وكان مرفقًا بصورتها.

ووقع الإعلان في يد عباس العقاد، حيث وقع نظره على ملامحها المصرية الملكية بدون شك؛ حيث جذبه جمالها الهاديء، ونظرتها الخاطفة.

وخطفت صورة الفتاة الحاصلة على الابتدائية، ذهن الأديب الكبير، فظلت في خياله على مدار أسبوع كامل، فقرر أن يبحث عنها وكلف أحد أصدقائه بالذهاب لمدرسة التطريز بشبرا للبحث عنها وعن عنوانها.

وبعد أن وصل إليها أخيرًا، قرر أن يطلب منها الحضور إلى صالونه الأدبي، ورشح لها مجموعة من الكتب لكي تصبح مثقفة، فيبدو أنه رغب في أن تجمع بين جمال العقل والوجه، ونجح في ذلك.

فكان لها مكتبة خاصة، قام هو بتحضيرها لها، فتبناها فكريًا وثقافيًا، وحاول أن يجعلها ترتقي إلى مستواه الفكري، لكنها شعرت بالخنقة من هذا الأمر.

ومع مرور الوقت، وقع قلب العقاد الخمسيني، في عشق مديحة يسري التي لم تتخطى بعد الـ 19 عامًا؛ لدرجة أنه طلب يدها للزواج ولكنها رفضت لفارق السن بينهم؛ حينها، فكانت صدمة له، لكنه تخطى الأمر على كل  حال.

وروى مصطفى أمين عن هذه القصة قائلاً: «شعرت هنومة أن الأستاذ يريد أن يسجنها في عالمه الخاص، ويرفعها لمستواه، لكنها كانت ترغب في العمل بالسينما وهو الطموح الذي من أجله تقدمت بصورتها لنشرها في المجلة الفنية التي وقعت عينا العقاد عليها».

فكان يراقبها العقاد من  خلال أصدقائه ومحبيه، لكنها مع الوقت بدأت تضيق بهذا، وهربت برفضها للزواج منه.

وبدأت في أن تخطو خطواتها نحو الفن، وعرض عليها  المخرج محمد كريم أن تمثل في فيلم «يحيا الحب» من بطولة محمد عبدالوهاب، وبعد ذلك مثلت في فيلم رصاصة في القلب.

وتعرفت سمراء النيل بعد ذلك على الفنان والمطرب محمد أمين، و الذي عرض عليها الزواج بعد العمل معها.

وفي سبيل عشقها للفن، ورغبتها في اقتحام المجال بشكل أكبر، وافقت مديحة على هذا الزواج على الفور دون تردد.

كذلك رأت أنه فرصتها للهروب من والدها الذي يرفض اختلاطها بالوسط الفني.

لذلك كان قراراها مرتبطًا بعقلها بنسبة كبيرة، فلم تشعر بالحب حقًا، لكنها عشقت الفن فقط.

وتزوجت من أمين خلال تصويرها فيلم «ممنوع الحب» عام 1942 من بطولة الموسيقار الكبير محمد عبدالوهاب.

استمر زواجهما 4 سنوات، لكنها وقعت في حب أحمد سالم خلال زواجها من محمد أمين.

فبدأت أن تشعر بالحب الحقيقي  – الذي ضحت به في البداية – اتجاه شخص أخر غير زوجها.

وقررت مديحة يسري أن تنفصل عن محمد أمين، من أجل الفوز بقصة حب حقيقية مع أحمد سالم.

وبدأت قصة حب بينها وبين أحمد سالم خلال عملهما سويًا في فيلم المستقبل المجهول فطلبت الطلاق من زوجها وتزوجت أحمد سالم.

وبعد زواج سعيد وهاديء استمر 3 سنوات، رحل أحمد سالم، بعد تعرضه لآلام مفاجئة، نقل على إثرها للمستشفى.

فأجرى عملية الزائدة الدودية وحدثت له انتكاسة بسبب جرح قديم من رصاصة في صدره. أطلقتها عليه أسمهان في وقت سابق.

ورحل أحمد سالم عن عالمنا عن عمر يناهز 39 عامًا

وخلال استضافتها في أحد اللقاءات التليفزيونية، قالت مديحة يسري إن سالم هو الوحيد بين أزواجها الذي لم يخنها؛ لذلك أحبته حبًا شديدًا.

فقالت إنه كان يعاملها بطريقة غاية الروعة، مضيفة عن علاقته بأسمهان: ولا عمره خاني برمش عينه حتى، وعلاقته باسمهان كانت قبلي.

وبعد مرور حوالي 4 سنوات على رحيل أحمد سالم، التقت سمراء النيل بالمطرب والفنان محمد فوزي في عام  1945 .

فالتقت به للمرة الأولى فى فيلم «قبلة في لبنان»، وبدأت شرارة الحب بينهما بقبلة حارة من محمد فوزي في سياق الفيلم.

وكان محمد فوزي حينها فى الثالثة والثلاثين من عمره، ولديه ثلاثة أبناء من زوجته الأولى.

بينما كانت مديحة يسري فى الثلاثين من عمرها، ولها تجربتان سابقتان فى الزواج من الفنانين محمد أمين وأحمد سالم  وليس لديها أبناء.

وتم الزواج بين محمد فوزى ومديحة يسرى في عام 1951، وأقاما بشقة بسيطة فى عمارة إيموبيليا بوسط القاهرة .

وساعدته مديحة في مسيرته وأعماله بعد الزواج فكان لها دورًا مؤثرًا في هذه الزيجة التي استمرت حوالي 9 سنوات.

وساعدته في علاج أزمة إسرافه المبالغ فيه، ونجحا في تأسيس فيلاتهما الشهيرة على ترعة المنصورية بالهرم.

وأنجبت منه وفاء وعمرو، لكنهما رحلا عن عالمنا مبكرًا، واكتشفت مديحة يسري بعد أعوام من الزواج خيانة محمد فوزي لها.

حيث كان معروف عنه عشقه للسيدات، وكانت كشفت في لقاءات تلفزيونية إن هناك امرأة ألمحت لها بأن فوزي على علاقة بها، لكنها تجاهلتها.

وفي النهاية انفصلا لكن بشكل ودي، حيث تناولا الطعام ليلا في سهرة، وانفصلا في الصباح وظلا أصدقاء.

وكانت زيجتها الأخيرة من الشيخ سلامة الراضي  – مؤسس الطريقة الشاذلية – لتكون هذه الزيجة الوحيدة خارج الوسط الفني.

فكانت تتردد مديحة يسري مع شقيقتها وزوجها على منزله في المناسبات الدينية، وتوطدت علاقتها به، حتى فاجأها ذات مرة بطلب الزواج.

ووافقت مديحة يسري علي الزواج من الشيخ سلامة الراضي،وعاشت معه أكثر من ثلاث سنوات معه، وكان دومًا يناديها بـ “الهانم”.

 وكانت حياتها هادئة، لكن هذه السعادة لم يكتب لها الاستمرار طويلًا، بعدما علمت من إحدى صديقاتها بخبر عودة الشيخ سلامة إلى زوجته الأولى، لذلك طلبت الطلاق.

توفيت مديحة يسري عام 2018، بعد صراع مع الامراض المصاحبة للشيخوخة؛ حيث توفيت عن عمر ناهز المائة عام.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر