الخبر أسفل هذه الروابط

ماتت على يديه.. "محاسن" أول قصة حب في حياة محمود ياسين

لم تكن الفنانة شهيرة هي أول قصة حب في حياة الفنان الراحل محمود ياسين، ففتى الشاشة المصرية والعربية كانت لديه قصة حب لا تنسي في عمر الـ16 عامًا، مع جارته التي كانت تدعى "محاسن".

وتحدّث الراحل في حوارات صحفية قديمة عن قصة حبه الأولى، قائلاً إنّه شعر بمعنى الحب لأول مرة حين بلغ السادسة عشرة من عمره، بعد أن شاهد جارته محاسن، التي حاول التحدث معها حين التقاها في الشارع.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

عندما وجهت الشحرورة صباح 3 صفعات متتالية إلى فنانة شهيرة.. السبب سيصدمك

ميرنا.. خطيبها دخل المنزل وهتك عرضها بعد أن قررت التخلي عنه وحينما فحصوا جواله كانت الصدمة!

لن تصدق من هو هذا الطفل الذي أصبح أحد أكبر نجوم السينما المصرية!

موسم الرياض.. الدخول مجانًا لمنطقة كومبات فيلد في هذا الموعد

انفصال الفنانة المصرية شيماء سيف عن المنتج محمد كارتر

حكاية شمس البارودي مع أحمد رمزي التي اشتعلت في فندق السعادة ببيروت

من بينها تحسين رائحة الجسم ومحاربة الشيخوخة.. 6 أسباب تجعلك تتناول الثوم كل يوم!

عريس يعتدي على زوجته بالضرب حتى الموت في ليلة الدخلة لهذا السبب الصادم!

"منة" رفضت عريس شقيقتها فشوه وجهها بطريقة لا تخطر على بال إبليس.. والمفاجأة في غدر أختها

الصحة المصرية تكشف عن أهم استخدامات بلازما الدم والحالات الممنوعة من التبرع بها

علامة واضحة في الوجه تدل على نقص فيتامين B 12.. احذر

احذروا أضرار زيت الزيتون الخفية التي لا تعلمون عنها

شويكار.. خانت فؤاد المهندس أمام عينيه مع تلميذه فنزلت لعنة من السماء ودمرت أغلى ما تملك

نجمة عالمية نسخة عن ماجدة زكي.. لن تصدقوا الشبه الكبير بينهما(صور)

لعنة ياسمين عبد العزيز تصيب طليقها وزوجته ريهام حجاج والجمهور: "انتقام إلهي"

غيرت "محاسن" حياة "ياسين" سريعًا، وبعد أشهر من تعارفهما صدمتها سيارة ونقلت للمستشفى في حالة سيئة، وبقيت فيها عدة أسابيع قبل أن تنتقل روحها للسماء، وهنا اعترف ياسين بأنّ الحادث غيّر مجرى حياته وجعله يفهمها سريعا، وأصبحت المستشفيات جزءا لا يتجزأ من حياة ياسين.

وكان حادث وفاة "محاسن" التي كان يزورها كل يوم وماتت على يده، سببا رئيسيا في عشقه للأطفال.

وتوفي الفنان الكبير محمود ياسين، في اكتوبر 2020 عن عمر ناهز 79 عاما.

محمود ياسين ممثل مصري من مواليد عام 1941 في محافظة بورسعيد، وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964 والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام.

بزغ نجم الراحل فنيا في فترة السبعينات، ومن أهم أعماله السنيمائية في تلك الفترة: "الخيط الرفيع، حكاية بنت اسمها مرمر، حب وكبرياء، والرصاصة لا تزال في جيبي".

وفي حقبة التسعينات وبداية الألفية الجديدة، ازداد عمله بشكل كبير في التليفزيون، ولم يبتعد عن السينما بشكل كامل، ومن أعماله التليفزيونية "أبوحنيفة النعمان، ضد التيار، سوق العصر، والعصيان".

وولد الفنان محمود ياسين في 2 يونيو 1941، بمدينة بورسعيد، وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964، والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام.

وعُيّن ياسين في المسرح القومي، وبدأ رحلته في البطولة بمسرحية "الحلم"، تأليف محمد سالم وإخراج عبدالرحيم الزرقاني، بعدها بدأت رحلته الحقيقية على خشبة المسرح القومي، حيث قدم على خشبته أكثر من 20 مسرحية أبرزها "وطني عكا، عودة الغائب، واقدساه، ليلة مصرع جيفارا، ليلى والمجنون"، وتولى إدارة المسرح القومي لمدة عام ثم قدم استقالته.

وشارك في العديد من الأعمال الفنية مثل "ماما في القسم، وعد ومش مكتوب، السماح، سلالة عابد المنشاوي، التوبة، بابا في تانية رابع، حكاوى طرح البحر، ثورة الحريم، اللؤلؤ المنثور، العصيان، سوق العصر، حديقة الشر، العشق الإلهي، حلم آخر الليل، خلف الأبواب المغلقة، رياح الشرق، أبوحنيفة النعمان، ضد التيار، عزبة المنيسي، أيام المنيرة، أهل الطريق، سور مجرى العيون، كنوز لا تضيع، اليقين، مذكرات زوج".

المصدر/ الوطن


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر