الخبر أسفل هذه الروابط

خبراء يحذرون النساء من تناول هذا المشروب.. قد يؤدي إلى الوفاة

يسبب الإفراط بتناول الكحول ارتفاعا في معدل الوفيات في العالم، وخاصة في ظل الحجر المنزلي أثناء الوباء.

وتؤكد مراكز أبحاث سرطان الثدي أن الشرب اليومي للكحول يرتبط بشكل خطير مع الإصابة بسرطان الثدي، حسب ما ذكر موقع "إيت زيث".

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

ما علاقة السقا؟.. سر غضب منى زكي ومغادرتها مهرجان الجونة وسط ذهول الجميع!

عاش مشردا في الشوارع.. صورة "مؤلمة" لنجل الفنان محمد عبد المطلب قبل لحظات من وفاته

نجمة الرقص الشرقي.. أمر الرئيس السوفييتي بصنع تمثال لها في موسكو ونهايتها المحزنة أبكت الجميع

ممثلة سورية شهيرة تقرر الانتقال الى دار المسنين بسبب اهمال ابنها لها

اول تعليق للفنان وائل كفوري بعد مغادرته المستشفى

شقيق ياسمين عبد العزيز يسخر من منة فضالي بعد حديثها المفاجئ عن الزواج بداعية إسلامي

في آخر ظهور لها.. جمال أبنة نانسي عجرم الرباني يأسر قلوب الجمهور

الفنانة أنغام ترد على انباء ارتباطها للمرة الخامسة

فنان شهير يفاجئ الجميع بتصريح جريء عن شقيقته وعلاقته بأميرة عربية.. والجمهور في صدمة!

تزوج ميرفت أمين ولقاء سويدان واتهم عبدالحليم حافظ بـ"الحسد" منه لأنه معشوق النساء 

بعد إستبعادة من الجزء الخامس.. نجم بارز في مسلسل الهيبة يهاجم تيم حسن

المشهد المحذوف من "ذئاب الجبل" بسبب وفاة عبدالله غيث.. لن تصدق النهاية الأصلية للمسلسل

"فوزية" بطلة باب الحارة تحرق قلب شقيقتها بعد إعلانها انتقالها للعيش بدار مسنين لأن ولدها منشغل بزوجته!

العربية تكشف هوية 3 فنانين لقوا مصرعهم بحادث سير اليم في الرياض

لعنة ياسمين عبد العزيز تصيب طليقها وزوجته ريهام حجاج والجمهور: "انتقام إلهي"

وتقول اختصاصية التغذية، كارين غراهام، إن الإفراط بتناول النبيذ يشكل خطرا كبيرا على صحة المرأة، كما أنه من الخطأ الاعتقاد أن الشرب اليومي للخمر هو عادة صحية ومفيدة، حيث أن خطره يفوق فوائده، وأن مشروبا واحدا في اليوم يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، أي كلما شربت أكثر زادت احتمالية الإصابة بسرطان الثدي. وأكد موقع "بريست كانسر" أقوال غراهام، حيث صرح أن تناول ثلاثة مشروبات فقط في الأسبوع يزيد من خطر إصابة المرأة بسرطان الثدي بنسبة 15%، وتشير الإحصاءات إلى أن ربع النساء فقط بين 15 و44 عاما على علم بعلاقة سرطان الثدي بالكحول.

وأوضحت الدكتورة بلير واشنطن أن شرب الكحول يحفز الجسم على إنتاج الأسيتالديهيد (مادة سامة)، التي تتراكم في أنسجة الثدي وتتسبب تلفا بالحمض النووي، مما يؤثر على الرسائل التي تتلقاها الخلايا لتعمل وتنمو بشكل طبيعي، وأضاف المعهد الوطني للسرطان أن الكحول يمكن أن يعطل عملية امتصاص الجسم لمضادات الأكسدة والفيتامينات التي يمكن أن تساعد في الوقاية من السرطان.

وتابعت واشنطن أن الكحول يؤثر على مستوى الأستروجين في الجسم، حيث أن استهلاك الكحول يسبب ارتفاع هرمون الأستروجين إلى مستويات خطيرة، وهذا يشجع انتشار خلايا سرطان الثدي المستجيبة للأستروجين، كما يسبب إفراطا في إفراز الجسم لهرمون عامل النمو والشبيه " بالأنسولين 1" والذي يؤدي إلى تكاثر الخلايا السرطانية وزيادة كثافة أنسجة الثدي.

المصدر: سبوتنيك


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر