الخبر أسفل هذه الروابط

"منة" رفضت عريس شقيقتها فشوه وجهها بطريقة لا تخطر على بال إبليس.. والمفاجأة في غدر أختها

في يوم هادئ بنهاية ديسمبر 2020، لا تشوبه سوى بعض الأمطار بمحافظة الإسكندرية، ورياح شديدة كحالة الطقس المعتادة بالمحافظة الساحلية، انقلبت حياة منة طارق، 24 عامًا، رأسًا على عقب، لتفقد ملامح وجهها في لحظة، وتصبح مشوهة، ضحية قصة حب جمعت بين شقيقتها الصغرى وشاب آخر، بعد رفضها زواجهما، ليقرر الانتقام منها على الفور. 

10 أشهر، عاشتهما صاحبة الـ24 عامًا، بين الأقسام، وأطباء الجراحة والتجميل، على أمل العودة مُجددًا لمظهرها الطبيعي، إلا أن الأمر لم يأت بفائدة كاملة، والمتهم هارب خارج القضبان دون أن يدفع ثمن فعلته.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

هل تذكرون جواهر الدجالة في مسلسل"الحاج متولي".. شاهدوا كيف أصبح حالها المؤسف بعد غدر السنين

هذا المشروب معجزة إلهية.. ينسف دهون البطن العنيدة خلال أيام!

شركة أدوية تستغل صورة محرجة للفنانة أروى جودة بسبب "السيلوليت" للترويج لمنتجاتها والأخيرة ترد بالثقيل!

تطور مفاجئ في العلاقة المتوترة بين محمد رمضان و أحمد الفيشاوي بالجونة

شقيق تيم حسن في الهيبة يخرج عن صمته بعد أخراجه من أول حلقة: طعنني في الظهر والمسلسل فيه مشاهد للكبار فقط!

إيمان العاصي لم يستمر زواجها شهرين وطلبت الطلاق.. وزوجها ينتقم منها بطريقة لا تخطر على بال أحد!

حقيقة أم خرافة؟.. قهوة الليمون تحرق الدهون وتساعد فى خفض الوزن

أحمد حلمي يتخلى عن منى زكي في أحزانها ويختار روبي!

طرق مهمة يجب ان تتعرفي عليها للعناية بالشعر والظهور بشكل أكثر جاذبية

تزرع في كل منزل.. عشبة "عجيبة" تخفض سكر الدم خلال دقائق وتزيد هرمون الإنسولين

هل ترغب في محو الذكريات السيئة؟ علماء وجدوا الحل

يفرز هرمون السعادة.. ما علاقة السكر بالاكتئاب وماذا يحدث لجسمك وعقلك عندما تتوقف عن تناوله؟

بعد صدمة وفاة صخر شقيق جبل في الحلقة 1 من مسلسل "الهيبة".. الكشف عن مفاجأة جديدة

أفضل وانجح 10 مسلسلات مصرية خلال الـ10 السنن الأخيرة

لعنة ياسمين عبد العزيز تصيب طليقها وزوجته ريهام حجاج والجمهور: "انتقام إلهي"

منة: «رفضته لأن النسب مينفعناش»

أسباب قوية بنت عليها «منة» حُجتها، لرفض الشاب المتهم الذي تقدم لخطبة شقيقتها، على رأسها حبس شقيقه وسوء تصرفاته، ما دفعها لرفضه والوقوف أمام رغبة أختها: «لما رجعت من الإمارات السنة اللي فاتت جه أتقدم لمريم أختي، وهي كانت عاوزاه، لكن الحقيقة إن سلوكه مش كويس، وأخوه محبوس في قواضي كتير، مكانش ينفع أوافق، رفضت واتفقت مع بابا كمان إنه يرفض، وبس»

بحسرة شديدة على جمال ملامحها، الذي ذهب كالريح، تتذكر منة طارق، تلك الليلة، التي فقدت فيها جمالها على يد المتهم «عبدالرحمن»، سائق التوكتوك، بعدما قرر الانتقام منها، لرفضها زواجه من شقيقتها: «مش قادرة أنسى اليوم ده، كل تفاصيله في ذاكرتي، وأنا رايحة بيت بابا بليل لاقيته واقفلي في الشارع طلع من عربية أجرة صغيرة، ووالدته وصاحبه قاعدين فيها».

منة: قطع وشي بالقطر

مطاردة سريعة انتهت بالاعتداء على الضحية: «مسكت في ابني الصغير 5 سنين وجريت طلعت شقة بابا كانت أختي دي مش موجودة، لكن مرات بابا وإخواتي الصغيرين موجودين، كسر الباب برجله ودخل ورايا جريت نطيت من شباك المطبخ للسلم، نط ورايا وقطع وشي بالقطر».

بركة دماء باتت تتساقط على الأرض، ووفقًا لما ذكرته الضحية لـ«هن»، فر من بعدها المتهم ولم تلحق به، حتى أن والدها سقط أرضًا فور رؤيتها: «الدم كان بينزل مني زي الحنفية بابا اغمى عليه أول ما شافني».

محضران حملا أرقام 16205/ 2020 إداري، و16199/ 2020، حررتهما الضحية في المتهم، لكن دون جدوى بسبب هروبه. 

أختي سابتنا واتجوزته 

حسرة شديدة على شقيقتها وحالها، ووجها وصحتها، بعدما قررت شقيقتها ترك منزلهما والزواج من الشاب والهروب معه: «من وقت ما هرب وهو بيهددنا وبيهدد جوزي، عاوزني أتنازل، وأنا مش هتنازل عن حقي، وهو بيقول هيهرب 3 سنين لحد ما القضية تسقط من عليه، أنا عاوزة يتجاب عشان حقي يتجاب». 

أنا اتدمرت نفسيًا وابني مش عاوز يظهر معايا 

بكاء وصل لحالة انهيار من الضحية على ماحدث لها: «حالتي النفسية اتدمرت، وشي راح، وحاولت مع الدكاترة عملوا أقصى ما عندهم، الشغل ومشاني بسبب مظهري، وابني مش عاوزني أروحله المدرسة عشان شكله قدام صحابه، أنا خايفة على جوزي وأهلي، وخايفة أفضل كده، أنا عاوزة حقي».

المصدر: هن


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر