الخبر أسفل هذه الروابط

صدمة كبرى تلقاها عادل إمام بسبب "رأفت الهجان" ولم ينساها لسنوات طويلة

ما إن يقرأ المخرج النص عدة مرات، حتى يبدأ فى عمل «الكاستينج» أو تسكين الممثلين على الأدوار المناسبة، وكان الزعيم عادل إمام صاحب الترشيح الأول لدور رأفت الهجان، لكن بعد اعتراضه على طريقة السرد التى قدمها صالح مرسى، تم استبعاده من العمل، وليس اعتذاره الذى جاء ربما حفظًا لماء وجهه، كما يكشف كتاب «أساطير الدراما» للكاتب الصحفي محمد مسعود.

ويضيف: «عندما كان الزعيم عادل إمام مرشحا للعب دور البطولة كان المخرج يحيى العلمى يفكر فى ممثلة تليق شكليا أن تكون شقيقته فى دور شريفة الهجان، وعلى ذلك عرض الدور على الفنانة الكبيرة تيسير فهمى».

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

أربعة أفلام شارك فيها مبارك قبل أن يصبح رئيسا.. أحدهم مع شادية وكمال الشناوي

والد ياسمين صبري يهينها من جديد: "الإنسان لا قيمة له بدون بر أبيه وأمه"

3 أخطاء شائعة عند استخدام أدوات الطهي الخشبية.. احذريها

بتر قدمه تعطل بسبب غرفة العمليات.. معاناة جديدة يعيشها نجل محمد عبد المطلب

تخلّصي تماماً من رائحة الملابس الكريهة بعد الغسيل بهذه النصائح البسيطة

5 إضافات غذائية فى طعامك تمنعك من إنقاص الوزن.. تعرف عليها

بلاغ للنائب العام بمصر ضد دوللي شاهين بعد اختلاقها قصة تعنيفها

"شو اسمك يا شطور أنا اسمي عمور".. رد ساخر من محمد رمضان على عمرو أديب

تخلصي من سوس الخشب نهائياً باتباع هذه الخطوات

خالد محمود عن حالته الصحية: العملية كانت كبيرة والحمد لله بتحسن

خمنوا من هذه الطفلة الجميلة.. فنانة شهيرة وحبيبة أحمد مكي

أنغام ترد بغضب على خبر ارتباطها بمجدي الهواري

سر نوم أحمد زكي في ثلاجة الموتى حيا.. قلبه كاد يتوقف بسبب سعاد حسني!

"الحيلة البسيطة" لخفض ضغط الدم "بلا مجهود".. جربها الآن

بوسي.. ضبطت زوجها مع نجمة الرقص الشرقي في غرفة النوم والمفاجأة في رد فعلها

تيسير فهمى قالت: «قبل بداية تصوير الجزء الأول من العمل، حضرت بروفات ترابيزة لمدة لا تقل عن ستة أشهر.. مع المخرج العظيم الراحل يحيى العلمى والكاتب الكبير صالح مرسى، لكن قبل بداية بروفات الترابيزة، أرسل لى المخرج يحيى العلمى سيناريو الجزء الأول 15 حلقة، وكان ترشيحى فى دور شريفة الهجان.. لكن عندما قرأت السيناريو وجدت أن من الأنسب والأفضل لى اختيار دور سارة.. لأننى كنت قد قدمت شخصيات الفتاة الطيبة أكثر من مرة وأردت أن أكون فى دور مختلف.. وسألت الأستاذ يحيى هل رشحت ممثلة لدور سارة.. وجاء بمساعده ليسأله عن الشخصية فقال إنها 7 حلقات فقط وسينتهى دورها فى الجزء الأول فقط.. وتعجب الأستاذ يحيى وقال دور شريفة مكمل لآخر المسلسل تسيبيه علشان 7 حلقات.. وأمام اقتناعى بشخصية سارة وافق على إعطائى الدور.. وقال عنى فيما بعد: تيسير فهمى فنانة موهوبة لا تقيس الدور بالمساحة، وبدأت العمل».

ويضيف مؤلف الكتاب: فى دور سارة كان هناك «ماستر سين» يجمعها بالفنان القدير محمود عبد العزيز، عندما أرادت إقناعه بعدم السفر إلى إسرائيل والزواج منها والبقاء فى مصر أو السفر لأى مكان آخر، هذا المشهد قالت لى الفنانة تيسير فهمى إنه من أهم مشاهدها على الإطلاق ضمن أحداث العمل.. وهو المشهد الذى استفزها عند قراءة الحلقات.. غير أن له حكاية لم تستطع نسيانها رغم مرور السنوات الطويلة.

«كان مشهدا صعبا للغاية.. عملنا بروفات كتير وكان التصوير وقتها بـ3 كاميرات وكان المشهد وان تيك – بدون توقف – وبالفعل شعرت أننى أديت المشهد بقوة وظهرت من خلاله الانفعالات والبكاء وكأن حب سارة لديفيد حقيقيا.. وبعدما انتهينا من المشهد الذى أعجب الأستاذ يحيى العلمى جدا.. طلب الفنان محمود عبد العزيز إعادته.. وبالفعل أعدنا التصوير مرة أخرى وأديت المشهد بنفس القوة والانفعال.. وما إن انتهينا قال الأستاذ يحيى العلمى: «كده معانا 2 تيك.. هحط الأول فى قفلة الحلقة.. والتانى فى بداية الحلقة الجديدة.. وبعد نهاية تصوير المشهد قالوا لى كفاية عليكى قوى كده النهارده.. لأننى اندمجت وكنت فى أعلى مراحل التركيز والحقيقة كل من عمل فى هذا المسلسل اجتهد وكان محمود عبدالعزيز إنسانا رائعا يشع بهجة بوجوده فى وسطنا».

المصدر: الدستور


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر