الخبر أسفل هذه الروابط

نجمة الرقص الشرقي.. دعى عليها والدها ألا تشم رائحة الجنة فماتت أسوء ميتة

تعد الراقصة زينات علوي، إحدى تلميذات مدرسة الشرقي بديعة مصابني، التي استطاعت أن تحجز لنفسها مكانا بين أشهر راقصات فترتي الخمسينيات والستينيات، ولقبت بـ" راقصة الهوانم".

 ولدت في 4 مايو عام 1912 بحي الجمارك بمحافظة الإسكندرية لأب يعمل تاجر من أصول مغربية قامت بالدراسة في معهد أنصار التمثيل، الذي أسسة الفنان زكي طليمات في الإسكندرية لكن والدها منعها من أستكمال دراستها.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

والد ياسمين صبري يهينها من جديد: "الإنسان لا قيمة له بدون بر أبيه وأمه"

"شو اسمك يا شطور أنا اسمي عمور".. رد ساخر من محمد رمضان على عمرو أديب

خمنوا من هذه الطفلة الجميلة.. فنانة شهيرة وحبيبة أحمد مكي

سر نوم أحمد زكي في ثلاجة الموتى حيا.. قلبه كاد يتوقف بسبب سعاد حسني!

5 إضافات غذائية فى طعامك تمنعك من إنقاص الوزن.. تعرف عليها

بلاغ للنائب العام بمصر ضد دوللي شاهين بعد اختلاقها قصة تعنيفها

تخلصي من سوس الخشب نهائياً باتباع هذه الخطوات

خالد محمود عن حالته الصحية: العملية كانت كبيرة والحمد لله بتحسن

أنغام ترد بغضب على خبر ارتباطها بمجدي الهواري

"الحيلة البسيطة" لخفض ضغط الدم "بلا مجهود".. جربها الآن

فواصل السيراميك.. إليك خلطة خارقة لتنظيفها بدون تعب

درس الهندسة وعمل طبالًا بأمريكا واشتهر بشخصية "زيزو الطيار".. معلومات عن حسن أبو الروس بعد تصدره الترند

ريجيم الـ ٣ أيام أسرع طريقة لاستعادة رشاقتك لأى مناسبة.. اعرف تفاصيله

تطور جديد في حالة وائل كفوري الصحية بعد الحادث المروع..وماذا عن خطر النزيف الداخلي؟

بوسي.. ضبطت زوجها مع نجمة الرقص الشرقي في غرفة النوم والمفاجأة في رد فعلها

قررت  زينات الهروب من إسكندرية بسبب معاملة والدها القاسية والمجيء إلى القاهرة حيث الأضواء والشهرة ويقال أن والدها دعى عليها بعد هروبها ألا تشم رائحة الجنة.

بدأت زينات حياتها الفنية بالعمل كراقصة في بعض الفرق الفنية، مثل فرقة بديعة مصابني، وعلى الكسار، شاهدها الفنان الراحل نجيب الريحاني، في كازينو بديعة مصابني، فعرض عليها مشاركتة في عمل مسرحى وأختار لها الأسم الفني زينات.

انهالت العروض المسرحية الاستعراضية على الراقصة زينات، ثم بدأت مشوارها الفني في عالم السينما عام1951، وكان ظهورها الأول من خلال فيلم "شباك حبيبي"، لتنهال عليها  بعد ذلك الكثير من العروض.

وشاركت زينات، في نحو 40 فيلما سينمائياً، من أبرزها، افلام: "أشجع رجل في العالم"، و"أدهم الشرقاوي"، و"الزوجة 13"، و"ريا وسكينة"، و"إسماعيل يس في الإسطول"، وغيرها من الأفلام الأخرى. 

اعتزلت زينات علوي الفن في عام 1971، ورفضت الزواج وعاشت حياتها فى عزلة تماماً، وكانت وفاتها مأساوية حيث تم أكتشاف جثتها في منزلها بالقاهرة  فى 5 يناير عام 1988 بعد ثلاثة أيام من وفاتها، عن عمر يناهز 58 عاماً.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر