الخبر أسفل هذه الروابط

"والله لصورك مع صاحبي".. مصري يختطف شقيقته ويقدمها لصديقه في منطقة نائية.. السبب سيصدمك!

اختطف شاب في الدقهلية شقيقته الأستاذة الجامعية وحاول تصويرها في وضع مخل مع صديقه لإجبارها على التوقيع على تنازل عن ميراثها رغم أنها عكفت على تربيته بعد وفاة والديه وهو طفل صغير.

تلقى اللواء سيد سلطان مدير أمن الدقهلية إخطارا من اللواء إيهاب عطية مدير مباحث الدقهلية بورود بلاغ لشرطة النجدة من عدد من المواطنين بتمكنهم من إنقاذ فتاة من يد شابين اختطافها وقيداها وحاولا تجريدها من ملابسها في أحد الأراضى الزراعية بمدينة المنصورة، وتمكن المواطنون من ضبط أحد الشابين.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

بلاغ للنائب العام بمصر ضد دوللي شاهين بعد اختلاقها قصة تعنيفها

"شو اسمك يا شطور أنا اسمي عمور".. رد ساخر من محمد رمضان على عمرو أديب

تخلصي من سوس الخشب نهائياً باتباع هذه الخطوات

خالد محمود عن حالته الصحية: العملية كانت كبيرة والحمد لله بتحسن

خمنوا من هذه الطفلة الجميلة.. فنانة شهيرة وحبيبة أحمد مكي

أنغام ترد بغضب على خبر ارتباطها بمجدي الهواري

سر نوم أحمد زكي في ثلاجة الموتى حيا.. قلبه كاد يتوقف بسبب سعاد حسني!

"الحيلة البسيطة" لخفض ضغط الدم "بلا مجهود".. جربها الآن

فواصل السيراميك.. إليك خلطة خارقة لتنظيفها بدون تعب

درس الهندسة وعمل طبالًا بأمريكا واشتهر بشخصية "زيزو الطيار".. معلومات عن حسن أبو الروس بعد تصدره الترند

ريجيم الـ ٣ أيام أسرع طريقة لاستعادة رشاقتك لأى مناسبة.. اعرف تفاصيله

تطور جديد في حالة وائل كفوري الصحية بعد الحادث المروع..وماذا عن خطر النزيف الداخلي؟

إبنة سيد زيان تكشف ماذا رأى والدها وهو ينطق الشهادتين قبل الموت

رُفع عليها دعوة قضائية بالتحريض على الفسق.. ممثلة مشهورة: "أنا سمعتي كفنانة وإنسانة ضاعت"

بوسي.. ضبطت زوجها مع نجمة الرقص الشرقي في غرفة النوم والمفاجأة في رد فعلها

انتقل ضباط مباحث قسم أول المنصورة بقيادة المقدم أحمد شبانة رئيس مباحث قسم أول المنصورة وعدد من الضباط لمكان البلاغ، وتبين وجود شابة مقيدة اليدين ومجردة من ملابسها السفلية وبها آثار ضرب وتمزق في ملابسها العلوية وتم القبض على الشاب الذي احتجزه المواطنون، وتبين أنه شقيقها الأصغر واختطفها لإجبارها على التوقيع على تنازل عن ميراثها وعندما رفضت جردها من ملابسها السفلية لتصويرها مع الشاب الآخر لإجبارها على التوقيع أو الفضيحة.

وتحرر محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة للتحقيق وتم ضبط وإحضار المتهم الثانى.

وقالت الدكتورة إسراء، المجنى عليها في بث مباشر لـ«المصرى اليوم»: «توفى والدى وعكفت على تربية شقيقى الأصغر منى وهم أطفال صغار ولكن عندما بلغوا السن القانونية أرادوا الاستيلاء على ميراثى كله وحرمانى من حقوقى الشرعية، وعندما رفضت بدأوا في الاعتداء على بالضرب والإهانات والطرد، ويوم الواقعة جاء أخي لي وطلب أن أذهب معه لعمل توكيل لي لأخذ ميراثي كله فوافقت، وفوجئت أنه حضر بسيارة وبها شخص وأخبرني بأنه صديقه، وأن السيارة خاصة بشغله، وفي الطريق تجاذب معي الحديث عن بيته وأسرته، وهو ما لم أتعود منه عليه، وخلال حديثنا بدأ السائق التحرك بناحية طريق المنصورة الدائري وطلب شقيقي منه البحث عن مكان خال من أجل قضاء حاجته، وطلبت منه أن يجري تحليل سكر حتى يتم علاجه إذا كان مريضا».

وأضافت وهى تبكى: «توقف السائق في مكان متطرف ونزل شقيقى من السيارة ثم نادى على السائق وأنا لم أظن أن هناك أي غدر حتى فوجئت بهما يهجمان عليا، من البابين الخلفيين للسيارة وقيدا يداي، بأفيز بلاستيك وكمما فمى بلاصق طبي، واستوليا على الذهب الذي ألبسه في يدي ورقبتي، وطالبنى شقيقى بالتوقيع على أوراق بالتنازل عن ميراثى فرفضت وحاولت الصراخ وفتح الباب لإلقاء نفسى».

وانهارت وهى تقول: «طلب شقيقى من السائق الدخول لأى أرض زراعية وقام بخلع ملابسى السفلية وقال إنه هيصورنى ويفضحنى قائلا: والله لصورك مع صاحبي وأفضحك في الجامعة اللي انت بتشتغلي فيها. ودفعني على كنبة السيارة وطلب من صديقه اغتصابي، ولكن تمكنت من فتح الباب وألقيت رأسى خارجه وصرخت وسمعنى المارة فنزلوا للأرض فصرخ فيهم أخى: دى أختى وظبطها مع واحد علشان الناس تمشى، ولما الناس شافتنى جريت عليّ ولقيتنى مقيدة وأنقذونى وقبضوا على شقيقى ولما نزعوا اللاصق قلت لهم أنا مخطوفة فأبلغوا الشرطة».

وأضافت: «أخويا اللى ربيته والمفروض يستر عرضى كان عايز ينهش عرضى علشان يحرمنى من ميراثى، وأخويا الثانى كان على باب شقتى يحاول اختطاف طفلى لولا إنى اتصلت به وقلت له اوعى تفتح لأى حد».

وطالبت بحمايتها من شقيقها الأكبر لأنه مازال حرا طليقا وهددها بالقتل هي وطفلها وقالت: «أنا بخاف أخرج أجيب أكل لى أنا وطفلى ومش بأعرف أنام من الرعب».

المصدر: المصري اليوم


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر