الخبر أسفل هذه الروابط

نجمات تبرأ منهن آباؤهن بسبب الشعور بـ "العار" وأخريات تعرضن لجرائم قتل

عاشت بعض الفنانات في مشاكل عائلية كبيرة، بسبب حبهن ورغبتهن للعمل في مجال الفن، فوجدوا في الهرب حلًا لتحقيق حلمهن بالوصول إلى سلم الشهرة والمجد والنجومية، فتبرأ أهل بعضهن منهن، وآخريات تعرضن لمحاولات قتل، بعضهن كذبن جميع ما يقال عن رفض أهلهن لعملهن.

«التحرير» ترصد بعض الفنانات اللاتي تبرأ منهن آبائهن، أو تعرضن للقتل علي يد أهلن.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

حلول سحرية لتقليل الرغوة المزعجة في الغسالة.. جربيها الان

ظهور "مفزع" لـ""سنية البرعي" بطلة مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي".. المرض غير ملامحها تماماً

5 أسباب تجعلك لا تأكل الدجاج يوميا

شائعات لاحقت إيمي سمير غانم وأبكتها على الهواء.. حمل وطلاق ومرض خطير!

دراسة تفجر مفاجأة.. ماذا يفعل كوب شاي واحد في دماغك؟

ولت أيام الزعيم.. إبنة أحمد زاهر تكتسح عادل إمام في "تيك توك"!

لوجبة شهية.. إليكِ سر قرمشة الباذنجان المقلي

عمرو دياب يتسبَّب بطلاق زوجين في الأردن.. لن تصدق السبب

شبيهة هيفاء وهبي وكيم كاردشيان.. قصة الفنانة التي تسببت في 3 عمليات لنجل طارق العريان

لخسارة 7 كيلو من وزنك فى أسبوع.. طبق هذه الخطوات

أسرار نجاح محشي الكوسا بهذه الطريقة المبتكرة.. تعرفي عليها

حمو بيكا يرد على محمد هنيدي: هافتح كشك وأبيع «سجاير»

أقوى من المعجون.. خلطات طبيعية مجربة لتبييض الأسنان والنتيجة ستذهلك

غادة عبد الرازق تفاجئ جمهورها في انستجرام بتصرف غريب

ظهور "مفزع" للفنانة ياسمين عبد العزيز.. شاهد كيف غير المرض ملامحها الجميلة

رفعت الراقصة المعتزلة نجوى فؤاد، الستار عن بعض أسرار حياتها الخاصة، كاشفة عن واقعة هروبها من منزل أهلها وهي صغيرة، وقالت «لم يكن أحد يهتم بأمري بعد ذلك، وأن والدها تبرأ منها ولم يعد يسأل عنها». 

وتابعت نجوى خلال لقائها في برنامج «واحد من الناس»، المذاع عبر فضائية «الحياة»، مع الإعلامي عمرو الليثي «يوم كتب كتابي على الموسيقار أحمد فؤاد حسن، جاء إليّ عمي ليقتلني، إلا أنه عندما عرض زوجها ورقة زواجهما عليه، تراجع عمها عن قتلها وغادر، ولم تر أحدا من عائلتها بعد ذلك».

وعن محاولة قتلها، روت فؤاد، «في اليوم الذي تزوجت فيه من الفنان أحمد فؤاد حسن، حضر عمي من أجل قتلي، وعندما عرف  بخبر زواجي، تركني ورحل إلى حيث جاء».

حكت الفنانة السورية رغدة، عن محاولة العشيرة التي كانت تنتمي إليه لقتلها، أثناء تواجده في مصر، بسبب عملها في الفن، مشيرة إلى تدهور العلاقات المصرية السورية بعد زياة السادات لإسرائيل بعد حرب 73، أحبط هذه المحاولة، لقيام السلطات المصرية بترحيل جميع السوريين إلى بلادهم.

وقالت رغدة، خلال لقائها مع الإعلامية راغدة شلهوب، في برنامج «100 سؤال»، المذاع على قناة «الحياة»، «عرفت هذه الأمر من ابن عمي الذي جاء لزيارتي بمصر بعد زواجي وإنجابي لابنتي بسينة»، مضيفةً «كانوا عاوزين يقتلوني لامتهاني التمثيل، إحنا معندناش بنت في العائلة غير محجبة».

احترفت الراقصة دينا، الرقص وهي في سن 15 عامًا، حيث كانت في مرحلة الثانوية العامة، وانضمت لفرقة «رضا» وكان لها أجر ثابت، ونشرت بعض من وسائل الإعلام أخبار عن هروبها من بيتها بعد رفض أهلها احترافها للرقص الشرقي، وخاصمها والدها سنتين، لرفضه قرارها.

وأنكرت دينا ما نشر في وسائل الإعلام، خلال لقائها مع الإعلامية راغدة شلهوب، في برنامج 100 سؤال، المذاع على قناة «الحياة»، قائلة «مين قالك اني هربت من بيت أبويا علشان رفضه لدخولي الفن، أنا واختي هربنا من البيت بسبب زوجة والدي، وذهبنا إلى منزل جدتي للعيش معها، فهذا كل ما حدث».

وبررت الفنانة فيفي عبده، هروبها من بيت والدها وعمرها 12 عام، للعمل في مجال الرقص الشعبي بأن «مخها كان صغير»، مضيفةً « استطاعت أن تثبت نفسي، بفضل ربنا الذي أنارلي بصيرتي وطريقتي حتى نجحت فيما أرغب فيه».

وقالت عبده، خلال لقائها مع الإعلامية وفاء الكيلاني، في برنامج بدون رقابة، المذاع على قناة «ltc»، «مشيت ورا بنت غاوتني، وأنا كنت صغيرة ومش عارفه حاجة، وقالت لي أنني سأعمل عارضة أزياء ووافقت على ذلك، وعندما فشلت في هذا العمل، اتجهت للعمل كراقصة في فرقة للفنون الشعبية».

وأكدت عبده أن أهل فخورين بها؛ نتيجة النجاح الكبير الذي تحققه الآن.

اسمها الحقيقي هو بدوية محمد على النيداني، اشتهرت طوال حياتها باسم «تحية كاريوكا»، هربت فى طفولتها من عند أهلها في الإسماعيلية، وذهبت عند المطربة سعاد محاسن في الإسكندرية، وطلبت منها العمل في أي شيء، حتى لا تعود إلى أهلها الذين حبسوها وعذبوها وقاموا بقص شعرها، وقالت لها«إذا أعدتينى إلى أهلى سأنتحر»، فوضعتها محاسن فى دور كومبارس وقفت فيه على المسرح حاملة حربة فى رواية «عايدة».

تعرفت كاريوكا على بديعة مصابني، وانضمت إلى فرقتها فاستعانت بها في السينما والمسرح، بدأت شهرة الحقيقية عام 1940 عندما قدمت رقصه الكاريوكا العالمية في أحد عروض سليمان نجيب وهي الرقصة التي التصقت بها بعد ذلك حتى أنها لازمت اسمها.

وهي أحدى متسابقات برنامج «the voice»، وكانت ضمن فريق المطربة شرين عبد الوهاب، وفازت بلقب صوت الجمهور العام السابق، ورغم النجاح الكبير الذي حققته إلا أن فرحتها كانت ناقصة؛ بسبب رفض ابيها مشاركتها في المسابقة.

المصدر: هن


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر