الخبر أسفل هذه الروابط

فنانة مصرية شهيرة.. لقبت بـ”السندريلا” قبل سعاد حسني وفقدت بصرها في فيلم ”المنحوس”

حصلت الفنانة الراحلة عقيلة راتب على لقب "السندريلا" قبل سعاد حسني، وفقدت بصرها وهي تمثل في فيلم "المنحوس".

 وقالت حفيدة الفنانة إن جدتها كانت لها بطولات سينمائية في أفلام احترقت للأسف في أستوديو مصر، ومن الناحية الإنسانية، كانت ست بيت من الدرجة الأولى، وعلمتها كيف تعتني ببيتها وتعمل حسابا للظروف والضيوف، فبيتها كان مفتوحا طول الوقت ويستقبل الزائرين كل يوم.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

خانته في شهر العسل.. كيف انتقم رشدي أباظة من زوجته "الخائنة"؟

سعدية بنت غادة عبد الرازق في "الحاج متولي".. قتلت أمها وتلقت طعنة غادرة من زوجها بعد ليلة الدخلة

سمير صبري عن شائعة وفاته: أنا حي أرزق

بطلة "جميل وهناء" المعتزلة نورمان أسعد.. إطلالة مفزعة بعد الغسيل والطبيخ

في اليوم العالمي للزهايمر.. فنانون عانوا من المرض وابتعدوا عن التمثيل

ما هو اللاوعي؟ ابق على اطلاع على هذا الاتجاه المتصاعد للمساعدة الذاتية

هل اعتزلت دنيا وإيمي سمير غانم الفن؟

بعد زواجها الرابع... هل ستستمر أصالة نصري في العمل الفني؟

الليلة التي كاد أحمد حلمي يطلق فيها منى زكي.. لن تصدق ماذا حدث بينها وبين أحمد السقا!

لماذا تساعدك الجوارب على النوم بشكل أفضل

زجاجتين من الثلج ومروحة.. اصنع مكيف خاص في منزلك بأسهل طريقة ممكنة

سر مؤلم وراء لحية حسن الرداد في حفل سمير ودلال.. هل ظلمته زوجته إيمي سمير غانم؟!

هل لبس الأحذية بدون جوارب سيء لقدميك؟

احذروا هذا الخطأ.. يجعل فيتامين "د" بلا فائدة!

ظهور "مفزع" للفنانة ياسمين عبد العزيز.. شاهد كيف غير المرض ملامحها الجميلة

وذكرت حفيدة عقيلة راتب أن والدتها عاشت في بيت جدتها عندما تزوجت، فولدت في هذا البيت وعاشت فيه بعد زواجها أيضا، وكانت عقيلة راتب تحب أبناء حفيدتها لكنها كانت حزينة لأنها لم تتمكن من رؤيتهم، ورغم ذلك كانت تلعب معهم كوتشينة وهي لا تعرف كيف فعلت ذلك.

وقدمت كاملة محمد كامل (أو عقيلة راتب) العديد من الأدوار الناجحة جدا لشخصية الأم في السينما، ومنها فيلم "عائلة زيزي"، من بطولة سعاد حسني، التي حملت لقب "السندريلا" قبلها، كما كانت فنانة استعراضية شاملة اعتبرت في الثلاثينيات والأربعينيات الورقة الرابحة في المسرح، وكان وجودها يضمن حجز التذاكر بالكامل.

وفقدت عقيلة راتب بصرها وهي تمثل في فيلم "المنحوس"، ورغم ذلك أصرت على استكمال دورها في الفيلم، وطلبت أن يتم إرشادها إلى الاتجاه الذي يجب أن تنظر فيه في المشهد، وكيف يجب أن تتحرك، معتبرة أن المنتج وصناع الفيلم لا ذنب لهم.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر