الخبر أسفل هذه الروابط

شافت الدود بعينيها.. حكاية دفن الفنانة إلهام شاهين حية (فيديو)

 روت الفنانة المصرية، إلهام شاهين، حكاية أصعب مشهد في حياتها من فيلم "بستان الدم" الذي عرض في عام 1987.

وقالت شاهين في حوار سابق ببرنامج "أنا وبنتي"، المذاع عبر فضائية "أون إي": "كان في فيلم قديم وكنت وقتها في سنة ثانية في المعهد، وكان عندي وقتها 18 سنة، كان اسمه "بستان الدم"، موضحه: "كان المفروض أن يسرا بتذبحني، ويدفنوني هي وعادل أدهم".

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

ظهور "مفزع" لـ""سنية البرعي" بطلة مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي".. المرض غير ملامحها تماماً

5 أسباب تجعلك لا تأكل الدجاج يوميا

شائعات لاحقت إيمي سمير غانم وأبكتها على الهواء.. حمل وطلاق ومرض خطير!

دراسة تفجر مفاجأة.. ماذا يفعل كوب شاي واحد في دماغك؟

ولت أيام الزعيم.. إبنة أحمد زاهر تكتسح عادل إمام في "تيك توك"!

لوجبة شهية.. إليكِ سر قرمشة الباذنجان المقلي

عمرو دياب يتسبَّب بطلاق زوجين في الأردن.. لن تصدق السبب

شبيهة هيفاء وهبي وكيم كاردشيان.. قصة الفنانة التي تسببت في 3 عمليات لنجل طارق العريان

لخسارة 7 كيلو من وزنك فى أسبوع.. طبق هذه الخطوات

أسرار نجاح محشي الكوسا بهذه الطريقة المبتكرة.. تعرفي عليها

حمو بيكا يرد على محمد هنيدي: هافتح كشك وأبيع «سجاير»

أقوى من المعجون.. خلطات طبيعية مجربة لتبييض الأسنان والنتيجة ستذهلك

غادة عبد الرازق تفاجئ جمهورها في انستجرام بتصرف غريب

داخل الثلاجة وخارجها.. كيف تحتفظين بالخيار لفترة طويلة دون أن يتعفن؟

ظهور "مفزع" للفنانة ياسمين عبد العزيز.. شاهد كيف غير المرض ملامحها الجميلة

وتابعت: "المفروض كنا نصور المشهد دا في تونس، بس قالوا مش هنقعد نحفر في تونس، وكان المفروض يدفنوني في جنينة الفيلا، وبعدين قالوا نصور المشهد في أي جزء في حديقة في مصر".

وأوضحت "كان فيه جزء في حديقة الأهرام، حفروا وقالوا لي اكتمي نفسك شوية، على ما نحط عليك التراب، وفعلا عملت كدا، وكان أصعب مشهد في حياتي"، متابعة: "بعد ما شالوا عليا التراب ببص حواليا لقيت كمية دود كثيرة جدا عليا".

ومؤخرا قالت الفنانة إلهام شاهين، إنها تجهز لخوض أكثر من تجربة فنية جديدة في الفترة المقبلة، لكنها أكّدت عدم التوصل إلى اتفاق حتى الآن.

وأضافت خلال لقائها ببرنامج "أون سيت" على شاشة "on"، أن أحد هذه الأعمال فيلم أهل العيب، وأنها تحب هذا الدور الكثير، وهو من كتابة تامر حبيب، متمينة أن يخرج هذا العمل للنور بعدما تعطل كثيرًا بسبب جائحة كورونا.

وأشارت إلى أنها ستشارك في مسلسل تُجرى كتابته حاليًّا، وأثار إعجابها للغاية، لا سيّما أنه يحمل بعد إنسانيًّا، إذ تُجسد دور أستاذة تدرِّس الموسيقى وتعمل عازفة في الأوبرا، كما أن والدة ابن من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضحت أن المسلسل يعبر عن حالة إنسانية وصفتها بـ"العظيمة"، لافتة إلى أن الاسم المؤقت للعمل هو "أمل حياتي"، ويُجري العمل على كتابته في الوقت الراهن.

وعبّرت إلهام، عن تفاؤلها بموجة التجديد التي طرأت على الساحة الفنية، ونية الشركة المتحدة لتقديم أعمال فنية قوية ومهمة.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر