الخبر أسفل هذه الروابط

”كفاية بوس في سامية”.. حكاية مشهد أشعل غيرة رشدي أباظة من فنان شهير

كان الفنان رشدي أباظة يعشق الفنانة سامية جمال ويغار عليها غيرة شديدة للغاية، فهي التي أستطاعت أن تؤثر على قلبه ويتزوجها لمدة ثمانية عشر عامًا.

في حوار لمجلة الشبكة اللبنانية، حكى الفنان عبد المنعم إبراهيم، أن الفنان رشدي أباظة كان يغار منه خاصة في فيلم "سكر هانم".

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تناول هذه الفاكهة على الإفطار في الصباح بدلا عن شرب القهوة.. النتيجة ستذهلك

الفنانة سلاف فواخرجي​ في سن المراهقة.. لن تصدق كيف كان شكلها

حمية جديدة تخلصك من السكري في 8 أسابيع

أخذها زوجها من وسط المعازيم.. قصة حبس سميحة أيوب في غرفة النوم يوم زفافهما

للسيطرة على ارتفاع ضغط الدم بدون أدوية.. إليك هذه الطرق من طبيبة قلب روسية

طريقة فعالة لبطاطس مقرمشة وذهبية كما المطاعم.. جربيها الان

متى تفشل العلاقة الحميمة في ليلة الدخلة؟

لاترمي قشور البيض بعد اليوم.. فوائدها لاتقدر بثمن!

شقيق ياسمين عبد العزيز يفجر مفاجأة عن أزمة خلافاتهم بعد فاجعة المرض

رخيصة الثمن.. هذه الأطعمة “معجزة حقيقية” لعلاج السكري

خلوا بالكم.. 3 أمور قد تفسد ليلة الدخلة

تطور صادم.. تورط 3 أطباء مشاهير في أزمة مرض ياسمين عبد العزيز (صور)

شاهد فخامة قصور ومنازل كريستيانو رونالدو.. أحدهم اشتراه من ترامب (صور)

مفاجأة خطوبة الفنانة بلقيس فتحي.. ما حقيقتها؟

رسالة ثانية مؤثرة جدًّا من دلال عبد العزيز إلى الأطباء.. طلبت منهم هذا الأمر

كانت الفنان عبد المنعم إبراهيم يضحك بصوت عالي، عندما يتذكر غيرة الفنانة رشدي أباظة منه في كواليس فيلم "سكر هانم"، فقد كان هناك مشهد يجمع بينه وبين الفنانة سامية جمال، يقوم بتقبيلها فيه.

كان رد فعل الفنان رشدي أباظة خلف الكاميرا أثناء تصوير الفيلم، يضحك منه الجميع، فقد كان ينادي ويصيح "كفاية بوس في سامية يا منعم"، أي عندما يقترب من الفنانة سامية جمال ليقبلها حسب المشهد المكتوب في السيناريو.

وكان الفنانين جميعهم يضحكون على رد فعل الفنان رشدي أباظة، بسبب غيرته الشديدة على زوجتة الفنانة سامية جمال، وتسبب هذا في إعادة المشهد أكثر من مرة.

يذكر أن الفنان رشدي أباظة ولد في 3 أغسطس 1926، وتوفى في مثل هذا اليوم 27 يوليو 1980، وهو ينتسب لعائلة الأباظية، لوالدة من أصول إيطالية.

وشارك لأول مرة ممثلًا في فيلم "المليونيرة الصغيرة" عام 1949، أمام الفنانة فاتن حمامة، ثم انطلقت مسيرته في السينما المصرية، واشتهر بعد ذلك في أفلام عديدة "جعلوني مجرما"، "رد قلبي"، "موعد غرام"، "دليلة".

المصدر: السلطة


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر