الخبر أسفل هذه الروابط

يصيب كثير من الرجال.. كيف تتجنب العجز المؤقت في ليلة الدخلة؟

لا يصنف العجز عن إقامة العلاقة الحميمة في ليلة الدخلة أو ما يعرف بـ"عنة" ليلة الدخلة أو شهر العسل، كنوع من العجز الجنسي، بل هي أقرب إلى العجز المؤقت الناجم عن الضغوطات النفسية. لكن تأثير هذا الخلل المؤقت قد يمتد ويكبر ويتحول إلى حالة دائمة.    ما هي عنة شهر العسل عنة شهر العسل كما سبق أن ذكرنا هي الفشل في تحقيق علاقة ناجحة خلال الأيام الأولى للزواج، وقد تمتد لفترة أطول وهي شائعة جداً في المجتمعات المحافظة بشكل عام والعربية بشكل خاص.

عدم إتمام العلاقة لا يرتبط بالرجل فقط، فالخلل قد يكون في المرأة أو في كليهما فالأسباب نادراً ما تكون عضوية، وهي بشكل عام نفسية سببها الضغوطات الكبيرة المفروضة على الرجل بالدرجة الأولى والمرأة بالدرجة الثانية. 

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

فريد شوقي.. راقصة حاولت الإيقاع به وبكى يوم زواج هذه الفنانة ومبارك وصفه بالملك

الجميع يتذكر الفنان شكوكو؟.. أحفاده الفنانين من أشهر نجوم مصر اليوم

صورة نادرة للفنانة ياسمين عبد العزيز في سن المراهقة.. شاهد كيف كانت

هذه الفاكهة معجزة تناولوها يوميا.. تحافظ على صحة الدماغ

خبر سيئ عن الفنانة انتصار الشراح بعد نقلها إلى لندن بشكل عاجل

علامات “غير عادية” إذا ظهرت على جلدك تحرك للطبيب فورا.. قلبك في خطر

نيللي كريم تفاجئ الجمهور وتكشف موعد زواجها: "أعيش قصة حب"

مفاجأة مذهلة.. العلماء يكتشفون علاج جديد لإنقاص الوزن.. ما علاقة الفئران؟

6 أسباب غير متوقعة لتساقط الشعر.. ما علاقة الأمعاء؟

يفعل المعجزات.. هذا مايحدث للجسم عند شرب منقوع لبان الذكر على الريق

عرافة لبنانية تفجع ياسمين صبري في زوجها أحمد أبو هشيمة.. توقع صادم!

تجنبوه.. نوع شائع من الخضار يسبب ارتفاع ضغط الدم!

10 أطعمة يمكنها فعل المعجزات للحفاظ على صحة الرئتين

في ثوان.. هكذا تبخرت 13 مليار دولار من ثروة أغنى شخص في العالم

وفاء عامر تكشف كواليس نعيها لـ"دلال عبد العزيز" ومادار بينها وبين بنات سمير غانم

أسباب الخلل

أظهرت نتائج دراسة سعودية تناولت موضوع العجز الجنسي في شهر العسل أن ٧٥٪ من الأسباب تكون نفسية مقابل ٢٥٪ للأسباب البيولوجية.

-الضغوطات النفسية: الانتقال من حياة إلى أخرى وتضاعف المسؤوليات تشكل عبئاً كبيراً على الرجل والمرأة. أضف إلى ذلك واقعا أنه مطلوب من الرجل أن يكون على دراية كاملة وشاملة بكيفية إتمام العلاقة بنجاح، رغم أن الرجل العربي في غالبية الأحيان يفتقد الثقافة الجنسية التي تساعده على تحقيق مهمته.   التوترات هذه تجعل الأوعية الدموية تتقلص، ما يعني ضعفاً في الدورة الدموية، وبالتالي عدم القدرة على تحقيق الانتصاب. في بعض المجتمعات العربية ما زال دليل البكارة من المسائل المطلوبة، وعليه فإن تواجد الأقارب في مكان قريب والضغوط المهولة التي يعاني منها الرجل تجعله يعجز كلياً عن إتمام المهمة.   

  -تصور خاطئ للعملية الجنسية: في حال كان الرجل عديم الخبرة، فهو إما سيكون في حالة من الرعب أو متحمساً بشكل كبير. وفي حال كانت معرفته تقتصر على «الخبريات» فإن ما هو على وشك اختباره قد يشكل إما خيبة أمل أو فرحة لا توصف، وفي الحالتين فإن المشاعر تلك تؤثر سلباً على الأداء.   انعدام الخبرة يخلق الخوف، وبالتالي إما لا يتمكن من تحقيق الانتصاب، أو لا يتمكن من المحافظة عليه. تأثير هذه الدقائق المعدودة سيجعله يحاول تكرار الأمر لتحدي نفسه، وحين يفشل أيضاً فإن الآثار النفسية ستصبح أكثر تعقيداً، وقد تمتد إلى خارج شهر العسل.    في المقابل العروس من جهتها لن تكون متفهمة للموقف؛ لأنها تتوقع منه القيام بكل الأمور بأفضل طريقة ممكنة، وبالتالي تعفي نفسها من المسؤوليات، وتلقي باللوم عليه. أما في حال كان الرجل متحمساً بشكل كبير، ولا يشعر بالخوف إطلاقاً فإن العلاقة عادة في هذه الحالة النفسية لا تستمر طويلاً ما يعني قذفاً مبكراً وخيبة أمل للطرفين. وأيضاً: أسرار لقضاء أسعد ليلة دخلة

  -استمرارية لخلل غير مكتشف: قد يكون الرجل يعاني بالفعل من خلل جنسي، لكنه لم يكن على دراية بذلك؛ لأنه لم يدخل في علاقة فعلية من قبل. في هذه الحالة تكون عنة الليلة الأولى هي امتداد لحالة مرضية سابقاً. يجب عدم التأخر في اللجوء للعلاج في هذه الحالة لاكتشاف سبب الضعف سواء أكان نفسياً أم بيولوجياً.

-خلل يرتبط بالمرأة: المرأة تكون مشاركة بشكل أو بآخر بفشل الرجل في اتمام العلاقة. فهي تكون المتلقية التي لا دور لها سوى انتظاره لتحقيق المطلوب منه، وذلك لتوترها وانعدام خبرتها وخوفها، بسبب مفاهيم خاطئة شائعة عن الألم الذي سينجم عن فك غشاء البكارة. التوتر هذا يجعلها لا تستجيب للمحفزات الجنسية، ما يجعل عضلات المهبل تتقلص بشكل لا إرادي ما يعني أن العملية الجنسية الكاملة مستحيلة.    التأثير النفسي طويل الأمد  مشكلة الخلل المؤقت يكمن في أن التأثير النفسي يكون طويل الأمد. فالرجل الذي فشل في إتمام العلاقة في الليالي الأولى لن يتمكن من محو آثار تلك الليلة النفسية. وحين تبنى علاقة زوجية على تجربة سيئة فإن التجارب اللاحقة ستكون سلبية أيضاً.   المرأة أيضاً من جهتها ستتأثر سلباً سواء كان الخلل فيها أو في الرجل. لا نبالغ إن قلنا إن زيجات عديدة كان مصيرها الفشل؛ بسبب عنة شهر العسل، فكان الطلاق يقع بعد وقت قصير، أو بعد مدة طويلة تكون عبارة عن مشوار مرهق نفسياً للطرفين. اللجوء للعلاج النفسي في حال لم يتمكن الثنائي من تجاوز آثار تلك الليلة ضروري. فكما هو معروف أن الأسباب النفسية من أهم مسببات العجز الجنسي الدائم.    ينصح وبشدة تثقيف النفس قبل الزواج سواء للرجل أو المرأة على أن يكون الاعتماد على المقالات الطبية التي تقدم معلومات واقعية بعيدة عن المغالاة. فهم الحياة الجنسية بواقعية هو السبيل الوحيد للتغلب على القلق والتوتر. 


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر