الخبر أسفل هذه الروابط

بنات سمير غانم يقدمن طلبا عاجلا للمستشفى بعد تدهور صحة دلال عبد العزيز

كشفت مصادر طبية بالمستشفى الخاص الذي تعالج فيه الفنانة، دلال عبد العزيز، عن آخر التطورات الصحية للفنانة.

وأوضحت المصادر أن حالة الفنانة المصرية غير مستقرة، حيث عانت مؤخرا من نقص في نسبة الأكسجين في الدم، وما زالت تتلقى العلاج في غرفة رعاية، وتحتاج للأكسجين بشكل مستمر، كما أكدوا أنها تستطيع التنفس دون جهاز، لكن هذا من شأنه أن يقلل نسبة الأكسجين في الدم، لذلك يفضل وضعها دائما على جهاز التنفس.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

بنات سمير غانم يقدمن طلبا عاجلا للمستشفى الجديد الذي نٌقلت إليه دلال عبد العزيز

رشدي أباظة.. فقد ذاكرته والقدرة على النطق والمفاجأة في ماحصل له قبل ساعات من وفاته

انتقادات حادة تطال محمد رمضان من جديد.. وهذا السبب

لأول مرة منذ انفصالهما.. عمرو دياب ودينا الشربيني يلتقيان وجها لوجه وهذا ماحصل!

تحذير من مسكن آلام شائع.. قد يتسبب في تلف الكبد والجهاز الهضمي

مصر.. تفاصيل جديدة في قضية مقتل راقصة

قصي خولي يقلق الجمهور على حالته الصحية.. ويبحث عن طبيب "قبضاي"

وداعاً لأمراض المعدة.. 10 أطعمة طبيعية لتنظيف الأمعاء وتطهير القولون

نتائج خطرة يسببها الامتناع عن تناول الملح.. تعرفوا عليها

غراميات يسرا ورشدي أباظة.. والدها رمى الكوباية في وشها أمام الدنجوان!

أخيرا.. هاني سرحان يكشف سر عدم ظهور أحمد مكي بشخصية إرهابي في "الاختيار 2"

حمو بيكا وعمر كمال: استغلال واساءة علنية.. الشهرة دمرت صداقتهما!

لن ترميها بعد الآن.. مواهب خفية للأطعمة منتهية الصلاحية ستدهشك!

فنان شهير تمنى يوسف شاهين العمل معه ولم يتحقق حلمه حتى وفاته

وفاء عامر تكشف كواليس نعيها لـ"دلال عبد العزيز" ومادار بينها وبين بنات سمير غانم

وأضافت المصادر أن الفنانة تتحرك لكن بشكل بطيئ جدا جدا، وسألت الطبيب المشرف على حالتها عن زوجها الراحل سمير غانم، "وقلبها حاسس بس دايما تشكر الأطباء وتقول أنا راضية".

وتابعت المصادر أن مضاعفات الفنانة ما بعد التعافي من فيروس كورونا كثيرة جدا، وتتمثل في تلف الرئة وضيق التنفس والنهجان وألم في العضلات، خاصة الصدر والكتف، فضلا عن الشعور بالأرق وعدم الراحة وآلام في البطن، لافتة إلى أنّ هذه المضاعفات تحتاج إلى وقت كبير للتعافي، وتختلف من شخص إلى آخر.

وأوضحت المصادر، أنّ الأسرة طالبت إدارة المستشفى الذي ترقد به الفنانة دلال عبد العزيز، بتقليل طاقم التمريض المشرف عليها، وتخصيص طبيب واحد، خوفا عليها من معرفة خبر وفاة زوجها الفنان سمير غانم، وتفاديا لأي مضاعفات قد تحدث لها إثر معرفة الخبر، كما طالبوا الأطباء وطاقم التمريض بعدم إخبارها بوفاة زوجها، وحال سؤالها عنه تكون الإجابة أنّ حالته تشبه حالتها، وأنّه يتحسن، لكنه ما زال في العزل.

المصدر: الوطن


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر