الخبر أسفل هذه الروابط

فنانات تورطن مع الكبار.. إحداهن أحبت الملك فاروق والأخرى عشقها نجل مبارك

"الراقصة والسياسي" فيلم أوضح إلى حد كبير العلاقة التي تربط أحيانا بين الفنانين ورجال السياسة، وخاصة عندما يتعلق الأمر بالجنس اللطيف، فعادة ما ينجذب "الكبار" إلى الفنانات المشاهير الجذابات، وفي أحيان أخرى تسعى بعض الفنانات للارتباط برجال السياسة وذوي المراكز المرموقة.

ونستعرض في هذا التقرير مجموعة من الفنانات اللاتي تورطن سياسيا في علاقات مع رجال السياسة، بعضها انتهى بالزواج وآخر انتهى بالقتل.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

رشدي أباظة.. فقد ذاكرته والقدرة على النطق والمفاجأة في ماحصل له قبل ساعات من وفاته

لأول مرة منذ انفصالهما.. عمرو دياب ودينا الشربيني يلتقيان وجها لوجه وهذا ماحصل!

تحذير من مسكن آلام شائع.. قد يتسبب في تلف الكبد والجهاز الهضمي

مصر.. تفاصيل جديدة في قضية مقتل راقصة

قصي خولي يقلق الجمهور على حالته الصحية.. ويبحث عن طبيب "قبضاي"

وداعاً لأمراض المعدة.. 10 أطعمة طبيعية لتنظيف الأمعاء وتطهير القولون

نتائج خطرة يسببها الامتناع عن تناول الملح.. تعرفوا عليها

غراميات يسرا ورشدي أباظة.. والدها رمى الكوباية في وشها أمام الدنجوان!

أخيرا.. هاني سرحان يكشف سر عدم ظهور أحمد مكي بشخصية إرهابي في "الاختيار 2"

حمو بيكا وعمر كمال: استغلال واساءة علنية.. الشهرة دمرت صداقتهما!

لن ترميها بعد الآن.. مواهب خفية للأطعمة منتهية الصلاحية ستدهشك!

فنان شهير تمنى يوسف شاهين العمل معه ولم يتحقق حلمه حتى وفاته

بكت بكاءً مرًا.. لن تصدق ماحدث للفنانة شريهان بعد عرض "كوكو شانيل"

"اللي خلف مماتش".. تعرف على حفيد رشدي أباظة.. ابن فنان شهير ونسخة من جده

وفاء عامر تكشف كواليس نعيها لـ"دلال عبد العزيز" ومادار بينها وبين بنات سمير غانم

الملك فاروق وليليان كوهين

عرفت الراقصة اليهودية "ليليان كوهين" باسم "كامليليا"، واشتهرت في الأربعينيات، وأشيع وجود علاقة بينها وبين الملك فاروق، ففي عام 1947 جاءت كاميليا إلى الملك تشكو له خوفها من أن تعتقلها الشرطة المصرية باعتبارها يهودية، وهو ما دفع الملك لإخفاءها بقصر المنتزه، وكان يزورها سرا أثناء حرب فلسطين، واتهتمت بالجاسوسية لصالح إسرائيل.

كاميليا - ﺗﻤﺜﻴﻞ - معرض الصور

الملك فاروق وسامية جمال "راقصة القصر"، هكذا لقبت الفنانة الشهيرة "سامية جمال" بسبب علاقتها بالملك فاروق، والتي بدأت في عام 1950 عندما شاهدها الملك مع الفنان فريد الأطرش في أحد المحلات، وأراد أن يفرق بينهما فطلبها لإحياء حفل، واستضافها بعد انتهاء الحفل ليلة كاملة في استراحته بحلوان.

بعد هذا الحفل أصبحت الاستدعاءات الملكية لسامية جمال طبيعية، وأصبح حلم الراقصة الأول هو الزواج من الملك فاروق، ولكنه لم يكن يحبها وأراد فقط من تلك العلاقة أن يبعدها عن فريد الأطرش، وانتهت علاقتها به بعد زواجه من الملكة ناريمان في عام 1951، وتسببت تلك العلاقة في ابتعاد فريد الأطرش عنها.

عبد الحكيم عامر وبرلنتي عبد الحميد قصة حب جمعت بين المشير عبد الحكيم عامر والفنانة برلنتي عبد الحميد، وقررا الزواج ونصح الكثيرون عبد الحكيم عامر بعدم اتخاذ هذه الخطوة ولكنه لم يكترث، وتزوجا بالفعل في 15 مارس عام 1965 بحضور عدد قليل من الأهل والأصدقاء، ولكن كان زواجًا عرفيًا.

نبيلة عبيد وأسامة الباز زواج سري جمع بين الفنانة نبيلة عبيد والمستشار السياسي للرئيس السابق محمد حسني مبارك، كشفت عنه نبيلة بعد ثورة 25 يناير عام 2011، مؤكدة أنها كانت متزوجة منه لمدة 9 سنوات سرًا إلا أنهما انفصلا.

أسمهان وأحمد حسنين باشا شغل أحمد حسنين باشا منصب رئيس الديوان الملكي المصري في عهد الملك فؤاد الأول وعهد الملك فاروق الأول، وأعجب كثيرا بالفنانة أسمهان، وأثيرت الشائعات وقتها حول ارتباطهما ولقاءهما سريا، وهو ما جعل الملكة نازلي، التي كانت ترتبط به عاطفيا في ذلك الوقت، تستشيط غضبا منه إلى أن تزوجته عرفيا بموافقة الملك فاروق، وبذلك انقطعت علاقة أسمهان به، والتي توفيت إثر حادث سيارة، ويقال أن الملكة نازلي أحد المتهمين في مقتلها.

آخرهم «ياسمينا».. أطفال قتل الفن براءتهمفيديو| «جاية أتباس مش أتصور».. 8 قبلات لفنانين على الهواء فتحت عليهم النار«جانيت جاكسون وإلين بورستين».. مشاهير لم تكن تعرف أنهم «مسلمون»صور| «أماندا ليبور وكاتلين جينر».. مشاهير ولكنهم «متحولين جنسيًا»

 

 

سعاد حسني وصفوت الشريف أثار خبر مقتل الفنانة سعاد حسني بعد سقوطها من شرفة منزلها في لندن في 21 يونيو عام 2001، جدلا واسعا، حيث أثيرت شكوك كثيرة حول مقتلها، وكان صفوت الشريف، رئيس مجلس الشورى الأسبق، هو المتهم الأولى في مقتلها، ويقال أن السبب في ذلك إقدام سعاد حسني على نشر مذكراتها، وكانت ستذكر فيها محاولة "صفوت الشريف" لتجنيدها في المخابرات، ولذلك خاف من الفضيحة فقتلها.

منال عفيفي وحسين سالم أثيرت شائعات كثيرة حول علاقة رجل الأعمال "حسين سالم"، صديق الرئيس السابق حسني مبارك، بالفنانة "منال عفيفي"، حيث قيل إنها تزوجته مقابل 20 مليون دولار أمريكي وأجبرها على اعتزال التمثيل، ووافقت على تلك الشروط بعد عدد من الضمانات المالية.

مها صبري وعلي شفيق بدأت قصة الحب بين الفنانة مها صبري واللواء علي شفيق في ديسمبر عام 1966، وعلى الرغم من أن شفيق كان متزوجا وقتها من الراقصة نجوى فؤاد، فإن مها صبري رفضت الزواج منه عرفيا، فتزوجها شرعيا ولكن اشترط أن يكون الزواج سري، وأجبرها على اعتزال الفن.

سوزان تميم وهشام طلعت مصطفى تزوجت المغنية اللبنانية الراحلة "سوزان تميم" من رجل الأعمال والسياسي هشام طلعت مصطفى، ولقيت مصرعها في دبي في 28 يوليو 2008، ووجه الإدعاء العام المصري تهما رسمية ضد رجل الأمن محسن السكري بقتلها مقابل مليوني دولار قبضها من هشام طلعت مصطفى، وأيدت محكمة النقض المصرية في 6 فبراير 2012، الحكم الصادر عن محكمة جنايات القاهرة، بمعاقبة رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى بالسجن المشدد لمدة 15 عاما، وضابط الشرطة السابق محسن السكري بالسجن المؤبد 25 عاما.

شريهان وعلاء مبارك أثيرت شائعات قبل أكثر من 15 عاما حول علاقة الفنانة شريهان بعلاء مبارك ابن الرئيس السابق حسني مبارك، وكان علاء مبارك دائما المتابعة للنجمة وحريص على حضور جميع استعراضاتها، وكادت أن تنتهي قصتهما بالزواج؛ إلا أن مبارك تدخل وطلب من ابنه إنهاء علاقته بشريهان، وقيل أن تلك العلاقة كانت سببا في الحادث الذي تعرضت له قبل 15 عاما وكادت أن تصاب بالشلل التام بسببه.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر