الخبر أسفل هذه الروابط

سمير غانم لم يسكت على غزو العراق للكويت.. لن تتوقع ماذا فعل!

في 20 من مايو الماضي، رحل الفنان الكبير سمير غانم، بعد مسيرة فنية طويلة، استطاع فيها أن يخلد اسمه ويرسم الضحكات ليس فقط على الوجوه ولكن في قلوب محبيه بالوطن العربي.   وعلى الرغم من انتمائه الكبير لبلده "مصر" إلا أنه كانت له الكثير من المواقف الإنسانية مع الدول المجاورة منها مساندته للكويت إبان الغزو العراقي.

صادف غزو الكويت نفس توقيت عرض مسرحية "أنا هايص وأخويا لايص" للفنان الكبير سمير غانم، ليعيش وقتها "سموره" وجموع الشعب العربي في حالة من الغضب والحزن لما يحدث بين شعبين ودولتين عربيتين شقيقتين.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

لا تستجيب للأطباء.. دلال عبد العزيز تواجه مرضا جديدا غير مضاعفات الفيروس القاتل

إبنة هيفاء وهبي تشن أعنف هجوم على من شبهوها بوالدتها!

كل شوية تظهر مفاجأة.. زوج دنيا سمير غانم يقلق الجمهور على دلال عبدالعزيز (فيديو)

في ذكرى وفاته الأولى.. نجل "طبيب الغلابة" يكشف أسرارا تنشر لأول مرة

هذا الشخص الذي تسبب في عودة شريهان للفن.. لن تصدق من هو

تصرفات صادمة من "الهضبة".. كواليس أول لقاء بين عمرو دياب ودينا الشربيني بعد الطلاق

تطور مفاجئ بشأن حالة ياسمين عبد العزيز.. قد تسافر خارج مصر

مصر.. القبض على جراح معروف تسبب في خطأ طبي لعدد من المشاهير

تسريبات صادمة عن حالة دلال عبد العزيز وهذا ما قالته عن سمير غانم

لهذه الأسباب يصاب الطفل بآلام البطن المستمرة

ميزة يجب الحذر عن استخدامها في الهواتف الذكية

هيفاء حسين تحسم حقيقة خطوبة شيلاء سبت وفؤاد عبد الواحد

شاهد.. صفاء أبو السعود تتحدث عن زوجها الراحل بتأثر شديد.. وتروي مقلب سمير غانم

لتوفير الوقت.. اتبعي هذه الحيلة السهلة عند سلق اللحمة وشاهدي النتيجة

وفاء عامر تكشف كواليس نعيها لـ"دلال عبد العزيز" ومادار بينها وبين بنات سمير غانم

تطوّر حالة سمير غانم الصحية ووضعه على أجهزة التنفس

وعلى الرغم من مئات الضحكات التي كان يطلقها "أبو ضحكة جنان" على خشبة مسرحه كل ليلة، رأى أن هذا ليس كافيًا، فقرر تخصيص إيراد حفلة كاملة من مسرحيته "أنا هايص وأخويا لايص" لصالح الكويت، ليؤكد على أصوات المدافع والرشاشات استطاعت أن تغيب الشمس عن كل الضحكات، وأن الفنان إنسان يضحك وهو يعاني من ما يمر به بلده، وتراب وطنه العربي.

وحكى سمير غانم عن هذا الحدث، خلال لقاء قديم مع مجلة "مساء الخير"، أنه يعتقد بأن هذا طبيعيًا؛ لأن لنا إخوة في ورطة والمسألة بالنسبة له مسألة تعاطف إنساني مع أشقاء يعيشون في شقق على الأرض تقريبًا، ويعانون ظروفا صعبة، وحينما فكر في التبرع قصد أن يكون هو وفرقته محركين لغيرهم في الفرق المسرحية والهيئات وغيرها.

وأضاف أنهم في البداية فكروا في التبرع بإيراد حفلة واحدة، ثم فكروا في دفع ثمن التذكرة في هذه الحفلة مع الإعلان عن ذلك لأن المتفرج في ذلك اليوم سيدفع راضيًا وهو يعلم تماما أن هذه الأموال ستذهب لإخوته الواقعين في مأزق خطير، مؤكدًا على بدأهم في الإجراءات الخاصة بالتبرع لإعفاء إيراد هذه الليلة من ضرائب الملاهي وتسلم الإيرادات بالكامل إلى سفير الكويت في القاهرة، وقتها.

وكان للفنان سمير غانم ذكريات كثيرة مع دولة الكويت وأهلها، من خلال زياراته لها، وخاصةً التي كانت برفقة صديقيه الضيف أحمد وجورج سيدهم أعضاء فرقة ثلاثي أضواء المسرح، مشيرًا إلى أنه زارها لأول مرة منذ وقت طويل جدا، عندما كانت عبارة عن فندقًا واحدًا وشارع واحدًا.

وأضاف أن هذه الرحلة كنت تضم مجموعة كبيرة من الفنانين لإحياء الحفلات بمناسبة العيد القومي للكويت، وكانت المجموعة تضم الثلاثي وفريد الأطرش وفايزة أحمد وكمال الطويل وغيرهم من الفنانين، لافتًا إلى أنه عاش مع تطور الكويت من يومها وحتى صارت مثل بيروت.

وأشاد سمير غانم بالكويت، وقال: "بلد بتبني للمستقبل، ولديها مجموعة رائعة من الكباري وفن معماري يظهر في مبانيها وهي دولة استطاعت فرض فنها وخاصة في مجال الغناء على الخليج ومطربيه مثل عبدالله الروشامي ونبيل شعيل وهو عبد الحليم حافظ الخليج.. شعبها متحضر فنيا ولديه حس جمالي وتذوق أدبي والكويت بالنسبة لي تعتبر أجمل رحلة أقوم بها في الخليج العربي".

رسالة سمير غانم

"نتمنى أن يحرك الجانب الإنساني عشرات القضايا وأصحاب كل المسارح والمنتجين بالتبرع لصالح قضية قومية كانت أو محلية.. فالمشاركة الإنسانية لا تعرف حدودًا جغرافية ولكن يظل الجار أولى بحق الشفعة".

المصدر: أهل مصر


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر