الخبر أسفل هذه الروابط

حقيقة صادمة للأشخاص الذين يعانون من الديسك!

توصل علماء إلى أن إصابة الشخص بآلام العمود الفقري المعروفة بالديسك ربما تعود إلى الجينات الموروثة أكثر منها إلى الجلسة الصحية أو الحركات الفجائية ورفع الأثقال.

  ونقلت صحيفة ديلي تلغراف عن العلماء قولهم إنهم اكتشفوا أن انزلاق الديسك الغضروفي كان وراثيا لدى 65% من أصل 80% من الأشخاص الذين خضعوا للدراسة.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

بنات سمير غانم يقدمن طلبا عاجلا للمستشفى الجديد الذي نٌقلت إليه دلال عبد العزيز

رشدي أباظة.. فقد ذاكرته والقدرة على النطق والمفاجأة في ماحصل له قبل ساعات من وفاته

انتقادات حادة تطال محمد رمضان من جديد.. وهذا السبب

لأول مرة منذ انفصالهما.. عمرو دياب ودينا الشربيني يلتقيان وجها لوجه وهذا ماحصل!

تحذير من مسكن آلام شائع.. قد يتسبب في تلف الكبد والجهاز الهضمي

مصر.. تفاصيل جديدة في قضية مقتل راقصة

قصي خولي يقلق الجمهور على حالته الصحية.. ويبحث عن طبيب "قبضاي"

وداعاً لأمراض المعدة.. 10 أطعمة طبيعية لتنظيف الأمعاء وتطهير القولون

نتائج خطرة يسببها الامتناع عن تناول الملح.. تعرفوا عليها

غراميات يسرا ورشدي أباظة.. والدها رمى الكوباية في وشها أمام الدنجوان!

أخيرا.. هاني سرحان يكشف سر عدم ظهور أحمد مكي بشخصية إرهابي في "الاختيار 2"

حمو بيكا وعمر كمال: استغلال واساءة علنية.. الشهرة دمرت صداقتهما!

لن ترميها بعد الآن.. مواهب خفية للأطعمة منتهية الصلاحية ستدهشك!

فنان شهير تمنى يوسف شاهين العمل معه ولم يتحقق حلمه حتى وفاته

وفاء عامر تكشف كواليس نعيها لـ"دلال عبد العزيز" ومادار بينها وبين بنات سمير غانم

وقالت الدكتورة فرانسيس وليامز من كلية لندن الملكية إن “تأثير العوامل الوراثية على الإصابة بالديسك كان كبيرا”، وأظهرت دراسة أجريت على توأمين متطابقين التحقا بوظيفتين مختلفتين أن الاثنين أصيبا في نهاية المطاف بالديسك.

وقد عثرت الدكتورة وليامز على جين جديد يتعلق بالديسك يطلق عليه بارك2 (PARK2)، واكتشف العلماء هذا الجين من خلال البحث عن علامات الديسك في حالات المسح الضوئي لـ4600 شخص، وغربلة جميع العوامل الوراثية.

وأشارت وليامز إلى أنه رغم حداثة الاكتشاف، فإن ذلك ربما يساهم يوماً ما في التوصل إلى علاجات جديدة، وتعليقاً على ما قد تخلفه تلك النتائج من مشاعر العجز لدى الناس، قالت فرانسيس إن الدراسات الجينية لم تكشف بعد الصورة بكاملها، وأشارت إلى أن الناس يجب أن يعتنوا بصحتهم العامة لتقليل فرص الإصابة بآلام الظهر مثل تجنب التدخين والبدانة.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر