الخبر أسفل هذه الروابط

فتاة فلسطينية تقلب امريكا رأساً على عقب وتغضب جميع الإسرائيليين.. فيديو

استطاعت فتاة فلسطينية أن تقلب الرأي العام الأمريكي لصالح غزة والقضية الفلسطينية، خلال مقابلة تلفزيونية.

وأحرجت الكاتبة والأدبية الأسترالية من اصول فلسطينية الشابة رندا عبدالفتاح، ناشطة إسرائيلية خلال برنامج تلفزيوني مباشر، بعد أن ادعت الأخيرة أن صواريخ المقاومة الفلسطينية التي أطلقت من قطاع غزة تجاه إسرائيل اثناء التصعيد الأخير أخافت كلب ابنها!.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

إبنة الملك سلمان تذهل الجميع بجمالها الساحر في أول ظهور لها.. ظهرت كأنها حورية من الجنة وقهرت كل أميرات الخليج.. صور

عريس يُصاب ليلة الدخلة بصدمة كبرى بعد أن طلب من عروسته خلع ملابسها.. لن تصدق ماذا رأى حتى جعله يقرر الطلاق فورا! شاهد

ولا في الأحلام.. 4 معلمات سعوديات يقررن الزواج من سائقهن الخاص في ليلة واحدة ويخصصن له راتب شهري.. وعند سؤالهن عن السبب كشفن عن مفاجأة لا تصدق!

فنانة شهيرة تفجر اعترافات مثيرة: نمت مع عادل إمام أكثر من زوجي ولا أستطيع مقاومته!

فضيحة مدوّية.. الزعيم عادل إمام يشعر بالعار من والده ويخفي مهنته وصورته عن الجميع (صور نادرة)

تنكرت بملابس الرجال فأنبهر بها الرئيس السيسي وخطفت الأنظار.. قصة امرأة مصرية رفضت الزواج بعد وفاة زوجها والسبب لا يخطر على بال (صور)

لو وقع ذلك أمام زعيم كوريا الشمالية لقرر إعدامه.. شاهدا كيف تعامل ملك الأردن مع حركة خطيرة من مدير المخابرات في حفل رسمي.. فيديو

اعلامية سعودية تقلب المملكة رأسا على عقب بسبب ما فعلته في حمام السباحة.. شاهد!

مليارديرة سعودية تغري سائقها الخاص في مكان مهجور.. والنهاية صادمة!

سيف الإسلام القذافي يظهر مجددا ويفاجئ الجميع بقرار غير مسبوق ودولة عظمى أول المباركين.. شاهد

لابد أن أدخل بها.. عادل إمام يفقد السيطرة على غريزته أمام ليلى علوي وهذا مافعله أمام أنظار المخرج والممثلين!

خلطة سحرية لليلة الدخلية والعلاقة الحميمة.. تعرف على الوصفة والطريقة

عريس يُصاب ليلة الدخلة بصدمة كبرى بعد أن طلب من عروسته خلع ملابسها.. لن تصدق ماذا رأى حتى جعله يقرر الطلاق فورا! شاهد

إبنة الملك سلمان تذهل الجميع بجمالها الساحر في أول ظهور لها.. ظهرت كأنها حورية من الجنة وقهرت كل أميرات الخليج.. صور

ليست عذراء.. شاب عربي يستدعي أهل عروسه ليلة الدخلة إلى غرفة النوم فكانت النتيجة صادمة وغير متوقعة

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، رصدته “وطن” لحوار تلفزيوني بثته قناة أسترالية، حينما قدمت إحدى ضيوف البرنامج إجابة مثيرة للتفاعل على مداخلة ناشطة إسرائيلية من المشارِكات حاولت فيها تبرير عدوان قوات الاحتلال على قطاع غزة.

وظهرت في الفيديو الكاتبة والأدبية رندا عبدالفتاح، ذات الأصول الفلسطينية، في برنامج على قناة abc الأسترالية، وهي ترد على تلك المشاركة التي قالت في مداخلتها إن كلب ابنها الذي يسكن في إسرائيل كان خائفاً من القصف الصاروخي الذي أطلقته المقاومة على مدن إسرائيلية خلال العدوان الأخير على قطاع غزة.

لترد عليها، رندا عبدالفتاح بالقول إنها “سعيدة لأن ابنها لديه مكان يختبئ فيه، وهو ما يفتقر إليه سكان غزة المحاصرة منذ 14 عاماً”.

وتضيف مخاطبة تلك الناشطة الإسرائيلية: ""كلب ابنك كان خائفا؟ هناك 9 عائلات فلسطينية مسحت من السجل المدني في #غزة".

وأوضحت الفتاة الفلسطينية، أن “القوات الإسرائيلية، المدعومة من أمريكا بأقوى الأسلحة، تستهدف وتقتل المدنيين في قطاع غزة”.

كما وجهت حديثها للمشارِكة، قائلةً إنه بينما كان كلب ابنها خائفاً “كان هناك عشرات الأطفال الفلسطينيون قد قُتلوا، والعائلات قد أبيدت”.

نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في الوطن العربي وفي امريكا واستراليا، تفاعلوا مع الرد الناري للكاتبة الفلسطينية، مبدين إعجابهم بقدرتها على الدفاع عن القضية الفلسطينية بهذه الطريقة المتميزة.

نورا المطيري علقت بالقول: “زعلانة على الچلب اللي خايف من القصف وتتسائل ليش الإسرائيلين المدنين يتم قصفهم!”.

وأضافت: “أول شي ما في شي اسمه اسرائيليين مدنيين لأن لا توجد دولة اسمها إسرائيل من الأساس! هناك احتلال صهيوني غاصب على دولة عربية تُسمى فلسطين وولدك الكلب اسمه مُحتل مش مدني. عقبال صاروخ يشيله هو وكلبه”.

وقال مغرد آخر: “عندما تكون الكلمة في مكانها، كلامها كتير حلو وعندها قدره على ضبط أعصابها، صوتها وصل بكل هدوء”.

وأضاف: “الأدب في الحوار والصوت الهادي دائماً أقوى في توصيل الفكرة، فكان رد مزلزل من امرأة تناضل من أجل كلمة الحق”.

أما الناشط "عدنان" فقال: “كل الفخر بأبناء فلسطين في العالم الذين كان لهم دور فعال بالدفاع عن قضيتهم وايصالها لكل العالم بكل قوة وجرأة”.

راندا عبد الفتاح، كاتبة وأدبية أسترالية مسلمة من أصول فلسطينية، ولدت في يونيو 1979 بمدينة سيدني الأسترالية. 

درست الفنون والقانون في جامعة ملبورن، وتعمل محاكمة، وصدرت لها في عام 2005 روايتها الأولى بعنوان "هل تبدو رأسي كبيرة في هذا؟".


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر