الخبر أسفل هذه الروابط

تنشر لأول مرة.. صورة نادرة للرئيس ابراهيم الحمدي تشعل منصات التواصل.. شاهد ماذا فعل وكيف احتشد اليمنيون والعرب حوله

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم، صورة نادرة للرئيس اليمني الأسبق، الشهيد إبراهيم محمد الحمدي، بعدما نشرها الفنان والمصور الصحفي المعروف عبدالرحمن الغابري، على حسابه بموقع فيسبوك.

وظهر الرئيس الشهيد في الصورة التي أكد الناشطون أنها تنشر لأول مرة، وسط حشد كبير من المسؤولين والأساتذة والمدربين اليمنيين ومن عدة دول عربية، في المدرسة الفنية وسط العاصمة صنعاء.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

احذروا.. لا تستخدموا هذه المادة الشائعة التي تضاف للقهوة لأنها تسبب فشلاً في وظائف الكلى والكبد (تعرفوا عليها)

شابة خليجية تفقد السيطرة على نفسها وتقتحم غرفة سائقها الخاص في منتصف الليل.. وماحدث صادم!

معلمة تغوي طالب مراهق وتخلع ملابسها أمامه.. لن تصدق ماذا قال لها القاضي وبماذا حكم عليها!

"هقطعك بوس".. فنانة إغراء تعترف بما حصل لها مع عادل إمام في أحد المشاهد وبإذن من زوجته.. لن تصدق من هي!

أميرة عربية تتورط في فضيحة مدوية مع رئيس سابق وتضع العائلة الملكية في ورطة.. لن تصدق من هي! صورة

عاجل.. فيديو يهز المملكة.. سعودية تفضح ما يحدث في الأماكن العامة (شاهد)

ورد الان.. فعل فاضح في قطار يهزّ مصر.. رجل يجبر طفلاً على الرذيلة! (فيديو)

يسجل صوتك ويصورك دون أن تعلم.. قم الان بحذف هذا التطبيق الخطير من هاتفك قبل فوات الأوان!

الحدث الأكبر.. توقعات ميشال حايك تتحقق وتزلزل قلب إسرائيل وهذا ماسيحصل بعد أيام!

حسيت إني فرن.. فنانة شهيرة تروي مشهد ساخن مع عادل إمام (شاهد)

ظهور انسان برأس حيوان في السعودية والفيديو يثير رعب المواطنين.. والسلطات تتدخل (شاهد)

إبنة ملك المغرب كبرت وأصبحت شابة.. شاهدوا جمالها الذي لا يصدق!

عريس يُصاب ليلة الدخلة بصدمة كبرى بعد أن طلب من عروسته خلع ملابسها.. لن تصدق ماذا رأى حتى جعله يقرر الطلاق فورا! شاهد

إبنة الملك سلمان تذهل الجميع بجمالها الساحر في أول ظهور لها.. ظهرت كأنها حورية من الجنة وقهرت كل أميرات الخليج.. صور

ليست عذراء.. شاب عربي يستدعي أهل عروسه ليلة الدخلة إلى غرفة النوم فكانت النتيجة صادمة وغير متوقعة

ووثقت الصورة التي التقطتها عدسة الفنان والمصور الشهير عبدالرحمن الغابري، جموع الحشود وهم ينظرون بفخر واعتزاز نحو الرئيس إبراهيم الحمدي الذي بدى يطلع على سير العمل في المدرسة الفنية مبتسماً ومعجبا بما رآه.

وعلق أحمد شمسان، على الصورة ضمن تعليقات غزيرة لرواد مواقع التواصل الاجتماعي، قائلاً: "كان هذا المعهد منارا ومشعلا علميا، تخرجت منه عقول جبارة، أسهمت في بناء وتنفيذ مشاريع خدمية في البلاد، لدرجة أن المعهد صار مؤسسة عملاقة، يتقدم لمقاولات وينافس وينجز، ولكن للأسف من بعدها لم تقم للمعهد قائمة، بسبب إدخال عناصر أمنية وإدارة أمنية..".

وكتب عبدالخبير العريقي :"كلما نشاهد صورة الشهيد نتذكر بشاعة الجريمة وحقارتها....".

وغرد وليد دماج من جانبه بالقول: "شوف كيف كان الناس نظاف وانيقيين.. حاجة مدهشة.. وكيف تحولنا الآن..جريمة عظمى".

وكان الغابري قد علق على هذه الصورة قائلاً: "إحدى لقطاتي للرئيس ابراهيم الحمدي في المدرسة الفنية التي بنتها ومولتها بالمعدات جمهورية الصين الشعبية".

وأضاف: "كان الاحتفال بمناسبة يوم المعلم وكثير من الطلاب والأساتذة، عرب ويمنيين حاضرين في ساحة المدرسة، المعهد كما يطلق عليه اليوم    حيث لم يعد بذاك الزخم والنشاط  ككل المعاهد الفنية القليلة في البلد التي تحولت إلى أوكار الاستقطاب الحزبي والفئوي، هذا كان أولها ورائدها..".

 

إحدى لقطاتي للرئيس ابراهيم الحمدي في المدرسة الفنية التي بنتها ومولتها بالمعدات جمهورية الصين الشعبية كان الاحتفال...

Posted by ‎عبدالرحمن الغابري‎ on Tuesday, June 1, 2021

وختم بالقول: "يضهر أقصى يمين الصورة المقدم لطف الكلابي   كان مسؤولا كبيرا في الداخلية، وفي عمق الصورة الصديقين عبد الله سليمان، توفي زمان، ويحيى ولد، وشائف بسباس".

وذيل الغابري تعليقه بالملاحظة التالية: الصورة عام 1976م. طبعا اسود وابيض نيجاتيف.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر