الخبر أسفل هذه الروابط

عبدالملك الحوثي يصدم غريفيت بمطالب جديدة وبرفض وقف الهجوم على مأرب

رفض زعيم الحوثيين، عبدالملك الحوثي، مقترحا دوليا لوقف اطلاق النار في محافطة مارب، والبدء بمفاوضات سلام بين الحكومة الشرعية وجماعة الحوثي.

كما عبر زعيم جماعة الحوثي، عن رفضه تخفيف القيود على سفن الوقود المتجهة للموانيء التي تسيطر عليها جماعته المدعومة من إيران، مقابل وقف الهجوم على محافظة مأرب.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تسريب صورة صادمة للرئيس السابق علي عبدالله صالح .. لن تصدق كيف ظهر (شاهد)

سر الإمارات الذي لا يعرفه أحد.. معلومات وحقائق ووثائق صادمة.. وهذا حاكمها الفعلي الذي قاد محمد بن زايد الى إسرائيل

عاجل.. الحوثي يفاجئ الجميع ويعترف بمجزرة مأرب بعد نشر قيادي بارز في جماعته هذه الصورة

قرار عاجل لـ عيدروس الزبيدي بشأن جمعية "بن بريك" الوطنية

قوات الانتقالي تقتحم منزل اللواء فيصل رجب.. ونجله يصدر بيانًا عاجلاً

رسمياً.. رئيس الوزراء يكشف حقيقة انشاء الإمارات قاعدة عسكرية في جزيرة ميون

عاجل.. قوات الانتقالي تقتحم ثاني اكبر مؤسسة اعلامية حكومية في عدن

تحديد موعد عيد الأضحى المبارك

مفاجأة القرن من تويوتا.. نسخة رباعية الدفع من "كورولا" للطرق الوعرة

شاهد.. تشكيلة اليمن النهائية لمواجهة السعودية بعد قليل على "ستاد مرسول بارك"

ورد الآن.. صدور أول بيان إدانة للاعتداء الجسدي العنيف على الرئيس ماكرون

وقال الحوثي أثناء لقائه الافتراضي مع مبعوث الامم المتحدة مارتن جريفيث أمس الأحد، إن اي محاولة لربط الملف الانساني بملفات اخرى ذات طابع عسكري او سياسي هي معادلة "لا يمكن القبول بها على الاطلاق"، واعتبره "مصادرة صريحة" لابسط حقوق الشعب اليمني، حد تعبيرة.

وطالب زعيم جماعة الحوثي، الامم المتحدة بمواقف صريحة من هذه المقايضة، "بدلاً من التماهي مع دول العدوان" حسب وصفه.

واضاف عبدالملك الحوثي زاعماً بأن: "المدخل الحقيقي لكل الملفات هو من بوابة معالجة متطلبات الملف الانساني".

وكان المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث وصل أمس الى العاصمة صنعاء في زيارة تعد الأولى للمبعوث الدولي منذ ما يقارب العام .

وقالت مصادر إعلامية، إن جماعة الحوثي، وافقت على زيارة غريفيث، بعد اللقاء الذي جمعه مؤخراً، مع رئيس وفدها في مسقط محمد عبدالسلام، وطرح المبعوث الاممي مقترحات جديدة بشأن رفع الحصار عن مطار صنعاء وميناء الحديدة ووقف اطلاق النار وبدء مفاوضات للحل السلمي.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر