الخبر أسفل هذه الروابط

عبدالملك الحوثي يدشن أكبر حملة تجنيد للمراهقين والاطفال (تفاصيل صادمة)

دشن عبدالملك الحوثي، أمس الأحد، أكبر حملة استقطاب وحشد وتجنيد، للمراهقين والأطفال، في مختلف المحافظات والمناطق اليمنية الواقعة تحت سيطرة جماعته.

ووظف، عبدالملك الحوثي، آيات من القرآن الكريم، حسب هواه، في كلمة طويلة له أمس، اعتبرتها جماعته تدشيناً لما أسمته "الدورات الصيفية".

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تسريب صورة صادمة للرئيس السابق علي عبدالله صالح .. لن تصدق كيف ظهر (شاهد)

سر الإمارات الذي لا يعرفه أحد.. معلومات وحقائق ووثائق صادمة.. وهذا حاكمها الفعلي الذي قاد محمد بن زايد الى إسرائيل

عاجل.. الحوثي يفاجئ الجميع ويعترف بمجزرة مأرب بعد نشر قيادي بارز في جماعته هذه الصورة

قرار عاجل لـ عيدروس الزبيدي بشأن جمعية "بن بريك" الوطنية

قوات الانتقالي تقتحم منزل اللواء فيصل رجب.. ونجله يصدر بيانًا عاجلاً

رسمياً.. رئيس الوزراء يكشف حقيقة انشاء الإمارات قاعدة عسكرية في جزيرة ميون

عاجل.. قوات الانتقالي تقتحم ثاني اكبر مؤسسة اعلامية حكومية في عدن

تحديد موعد عيد الأضحى المبارك

مفاجأة القرن من تويوتا.. نسخة رباعية الدفع من "كورولا" للطرق الوعرة

شاهد.. تشكيلة اليمن النهائية لمواجهة السعودية بعد قليل على "ستاد مرسول بارك"

ورد الآن.. صدور أول بيان إدانة للاعتداء الجسدي العنيف على الرئيس ماكرون

واعتبر أن دورات استقطاب وتحشيد وتجنيد، طلاب المدارس، في المناطق التي تسيطر عليها جماعة الحوثي، تحيي المستهدفين بعد موتهم، مستشهدا بطريقة خاطئة ومسيئة بقول الله تعالى: "أومن كان ميتاً فأحييناه وجعلنا له نورا يمشي به بين الناس..".

جاء ذلك بالتزامن مع اشتداد المعارك بين جماعة الحوثي والقوات الحكومية، غرب محافظة مأرب، وفشل الجماعة في التقدم نحو مدينة مأرب، منذ نحو خمسة أشهر.

وأكدت مصادر محلية، أن ما تقوم به جماعة الحوثي، هي حملة تجنيد في صفوف طلبة المدارس تحت مسمى "دورات صيفية"، مضيفةً أن الجماعة تنظم مثل هذه الحملة سنويا لطلاب مختلف المراحل الدراسية، تبدأ بالتعبئة الفكرية المتطرفة وتنتهي بحشدهم إلى جبهات القتال.

اللجنة العليا للأنشطة والدورات الصيفية التي استحدثتها جماعة الحوثي كغيرها من الهيئات الرديفة لمؤسسات الدولة أعلنت عن برنامجها الصيفي وطلبت من السكان الإسراع في إلحاق أبنائهم في المراكز والمدارس التي تقدم برامج فكرية ذات صبغة طائفية.

وتحتوي البرامج الصيفية على محاضرات يومية إلزامية لزعيم الجماعة وهي المحاضرات التي يتلقاها الموظفون العموميون الذين يتم إدخالهم دورات "ثقافية"، قبل إلحاقهم بمعسكرات للتدريب على استخدام الأسلحة، كما تتضمن البرامج التدريب على الألعاب القتالية وتجسيد شخصيات من قادة جماعة الحوثي، قتلوا في جبهات القتال مع القوات الحكومية، وخصوصا في مأرب والجوف، حيث يقدم لصغار السن على أن هؤلاء قتلوا في المواجهة مع الولايات المتحدة وإسرائيل.

وخلال البرامج التي تستمر ثلاثة أشهر، دون أي احترازات صحية في ظل انتشار فيروس كورونا، في مناطق سيطرة الجماعة، يتم تقسيم الملتحقين بهذه الدورات إلى مجموعات ويتم إخضاعهم لاختبارات نظرية وعملية حول مدى استيعابهم للمحاضرات الطائفية، والمفاهيم الجهادية، والتدريبات العملية. والفائزون من هذه المسابقات يتم منحهم جوائز مالية وتكريمهم بنقلهم إلى مستويات تدريب أعلى باعتبارهم المتفوقين في المراحل الأولى، حيث يتم نقل هؤلاء إلى معسكرات خاصة لاستكمال تأهيلهم كعناصر عقائدية فيما يتم إلحاق الآخرين بمعسكرات للتدريب على استخدام السلاح قبل نقلهم إلى جبهات القتال.

وسبق أن اتهمت الحكومة اليمنية جماعة الحوثي بتحويل المراكز الصيفية إلى معسكرات إرهابية مغلقة لتدريب الأطفال على يد خبراء إيرانيين وتعليمهم على استخدام الأسلحة الخفيفة والمتوسطة قبل الزج بهم في جبهات القتال.

وتقول الحكومة الشرعية إن الجماعة أنشأت المئات من معسكرات تدريب الأطفال على القتال في صنعاء وبقية المحافظات والمديريات الخاضعة لها، وتقوم باستدراج آلاف الطلبة وصغار السن إليها لجهة تلقي الأفكار الطائفية الخمينية وحفظ المحاضرات الخاصة بزعيم الجماعة.

وبحسب الاتهامات الحكومية فإن بعض ما تسميه جماعة الحوثي مراكز صيفية هي معسكرات إرهابية مغلقة يشرف عليها ويشارك في إدارتها خبراء إيرانيون لتدريب الأطفال على الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والدفع بهم إلى جبهات القتال ونشر الأفكار المتطرفة الدخيلة على اليمن.

ودائما ما يحذر المسؤولون الحكوميون من انعكاسات هذه التدابير الحوثية على النسيج الاجتماعي والتعايش بين اليمنيين، ويدعون الآباء والأمهات في مناطق سيطرة جماعة الحوثي إلى عدم ترك أطفالهم فريسة سهلة للجماعة ووقودا لمعاركها ومخططاتها التخريبية التي تدار من إيران وتستهدف أمن واستقرار اليمن وسلامة ووحدة أراضيه.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر