الخبر أسفل هذه الروابط

عقوبات امريكية على أكبر قائد بهيكلية قيادات الحوثيين وقائد المنطقة السابعة (الاسماء + الصور)

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، فرض عقوبات على اثنين من كبار قادة جماعة الحوثي، بينهما أعلى قائد في هيكلية القيادات العسكرية للجماعة.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية: نفرض اليوم عقوبات على اثنين من كبار قادة الحوثيين، يشكلان تهديدًا لجهود السلام وتؤدي أفعالهما إلى تفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن".

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

عاجل.. الحوثي يفاجئ الجميع ويعترف بمجزرة مأرب بعد نشر قيادي بارز في جماعته هذه الصورة

قرار عاجل لـ عيدروس الزبيدي بشأن جمعية "بن بريك" الوطنية

قوات الانتقالي تقتحم منزل اللواء فيصل رجب.. ونجله يصدر بيانًا عاجلاً

رسمياً.. رئيس الوزراء يكشف حقيقة انشاء الإمارات قاعدة عسكرية في جزيرة ميون

عاجل.. قوات الانتقالي تقتحم ثاني اكبر مؤسسة اعلامية حكومية في عدن

تحديد موعد عيد الأضحى المبارك

مفاجأة القرن من تويوتا.. نسخة رباعية الدفع من "كورولا" للطرق الوعرة

ورد الآن.. صدور أول بيان إدانة للاعتداء الجسدي العنيف على الرئيس ماكرون

واضافت الوزارة اليوم الجمعة: "تطالب الولايات المتحدة والمجتمع الدولي بوقف هجوم الحوثيين على مأرب ووقف فوري لإطلاق النار".

يأتي ذلك عقب إعلان وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم، فرض عقوبات على مسؤولين عسكريين بارزين تابعين لجماعة الحوثي، وقالت إن أفعال الجماعة تطيل أمد الحرب الأهلية في اليمن، وتزيد الأزمة الإنسانية فيها سوءا.

وشملت العقوبات، القيادي الحوثي محمد عبد الكريم الغماري الذي يتولى قيادة الهجوم الواسع النطاق على مدينة مأرب، لمسئوليته عن استهداف المدنيين.

وبحسب الوزارة، فإن الغماري أعلى قائد في هيكلية القيادات العسكرية للحوثيين، وهو مسؤول بشكل مباشر عن استهداف المدنيين ومواقع سعودية.

وقالت مدير مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بوزارة الخزانة الامريكية أندريا جاكي "إن محمد عبدالكريم الغماري بصفته مسؤول عسكري كبير في جماعة الحوثي، مسؤول بشكل مباشر عن الهجمات على البنية التحتية التي أضرت بالمدنيين ويشرف الآن على هجوم في مأرب يضاعف المعاناة".

وأضافت بأن الولايات المتحدة ستواصل تحميل قيادة الحوثيين المسؤولية عن الأعمال التي تسهم في الأزمة الإنسانية في اليمن.

وأكدت وزارة الخزانة الامريكية، ان هجوم الحوثيين على مأرب كان وحشيًا، مع ورود تقارير عن هجماتهم بالصواريخ الباليستية، أثرت على معسكرات النازحين ومواقع مدنية أخرى في مأرب.

يذكر أن محمد عبد الكريم الغماري، شارك في قيادة هجمات جماعة الحوثي على محافظة صعدة في شمال غرب اليمن، والاستيلاء على العاصمة اليمنية صنعاء نهاية عام 2014م تلا ذلك تعيينه في عام 2015 رئيسًا لما يسمى باللجنة الثورية العليا ومشرفًا لميليشيا الحوثي في محافظة حجة.

وفي إجراء آخر، أدرجت وزارة الخارجية الامريكية القيادي الحوثي البارز "يوسف المدني" "وفقًا للامر التنفيذي ـ E.O. 13224 ، وهو مرسوم في مجال مكافحة الإرهاب، باعتبار أنه يشكل خطرًا وارتكاب أعمال إرهابية تهدد إما أمن المواطنين الأمريكيين أو الأمن القومي أو السياسة الخارجية أو اقتصاد الولايات المتحدة".

والمداني ـ بحسب التقرير الأمريكي ـ  قائد المنطقة العسكرية الخامسة في الحديدة وحجة والمحويت وريمة، ويعد المسئول عن الانتهاكات المستمرة لاتفاق الحديدة القاضي بوقف إطلاق النار وهو ما يهدد الاستقرار في مدينة تُعد بمثابة طريق حاسم للسلع الإنسانية والتجارية الأساسية، وتلك التي تواجه بعضًا من أعلى مستويات الاحتياجات الإنسانية.

وأشارت الوزارة الى ان هناك تقارير منتظمة عن هجمات جماعة الحوثي على المدنيين والبنية التحتية المدنية في الحديدة وحولها.

ويترتب على العقوبات الامريكية، حجز جميع الممتلكات او المصالح التي يمتلكها المصنفون داخل الولايات المتحدة أو في حوزة أو سيطرة الأشخاص الأمريكيين.

بالإضافة إلى ذلك، فإن أي كيانات يملكها المصنفون، بشكل مباشر أو غير مباشر، بنسبة 50 في المائة أو أكثر من قبل شخص أو أكثر من المصنفين تعتبر محجوزة.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر