الخبر أسفل هذه الروابط

من قلب مأرب.. حصيلة مروعة لقتلى وإنهيارات الحوثيين

قالت صحيفة بريطانية، إن آمال التوصل إلى اتفاق سلام في اليمن تتلاشى مع ارتفاع حصيلة القتلى "الفاحشة" في محافظة مارب.

وذكرت صحيفة "الجارديان" في تقرير ترجمه "المشهد اليمني "، إن حصيلة القتلى في صفوف الحوثيين بمأرب، مروعة ، بل فاحشة.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

فخامة منزل قيصر الغناء كاظم الساهر.. حوض السباحة سيذهلك!

بطريقة مؤثرة جداً.. شاهد كيف احتفل الفنان أحمد حلمي بعيد الأب

فيفي عبده.. ابنة ضابط الشرطة التي هربت من أجل الشهرة وتزوجت 7 مرات أحدهم رجل أعمال سعودي

تناول حبة طماطم واحدة وشاهد ما الذي سيحدث لجسمك.. 10 فوائد لن تتخيلها!

أسرار مثيرة في حياة سمير غانم.. تعرض للطرد والموت أرعبه حتى الرمق الأخير

بطل مسلسل "في بيتنا روبوت" يعلن تطورا في حالة دلال عبد العزيز

رفض العمل مع الزعيم عادل إمام وكشف ما لم يجرؤ غيره الكشف عنه.. فمن هو؟

اعتراف صادم.. بوسي: نور مكنش بيغير عليا وكان يتابع كل أفلامي!

الدنجوان حسين فهمي.. تزوج 6 نساء ومليارديرة سعودية كفيفة خلعته في المحكمة

آخر ما نطق به سمير غانم على فراش الموت.. الكشف عن وصيته المؤثرة وأمنيته الوحيدة التي لم تتحقق

خانته زوجته بعد ليلة الدخلة مع أمير عربي.. خفايا وأسرار في حياة دنجوان السينما المصرية

فنان شهير.. قال له عادل إمام في الكواليس: أنت ميت.. فتوفي بشكل مفاجئ في حفل زواج أمير سعودي

7 علامات إذا ظهرت عليك تحرك للطبيب فورا.. قد تصاب بسكتة دماغية إذا تجاهلتها!

فخامة منزل إيمي سمير غانم تذهل الجمهور.. لن تصدق ماترى عيناك

شاهد كيف علق سمير غانم على مشاهد زوجته دلال عبد العزيز الجريئة مع عادل إمام!

واستدركت: لكن ولكي يتراجع زعيم الحوثيين عبد الملك بدر الدين الحوثي ، فإنه يحتاج إلى أن يشرح للقبائل سبب كل هذا الكم الهائل من الدماء والثروات الذي تم إنفاقها في معركة من أجل لا شيء.

ولفتت إلى أن الأمم المتحدة تخشى من أن الآمال في وقف إطلاق النار في اليمن متوقفة فعليًا إلى أن يختار المتمردون الحوثيون إنهاء هجومهم العسكري أو أن يقرروا أن العدد المتزايد للقتلى الذي يصل إلى عشرات الآلاف أمر غير مقبول.

وأضافت الصحيفة إن الحوثيين يتجهون حاليًا نحو الاستيلاء على محافظة مأرب الاستراتيجية والغنية بالنفط.

وانتهت المحادثات المكثفة في أبريل ومايو ، بما في ذلك المناقشات المباشرة بين قيادة الحوثيين والسعوديين في عمان، مع اقتراب الحوثيين، من قبول اتفاق وقف إطلاق النار قبل رفض العرض في نهاية المطاف.

ووفقًا لدبلوماسيين غربيين، فإن حصيلة القتلى في مأرب بصفوف الحوثيين، "مروعة ، بل فاحشة ، ولكن لكي يتراجع زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي ، فإنه يحتاج إلى أن يشرح للمغرر بهم سبب كل هذا الكم الهائل من الدماء والثروات الذي تم إنفاقها من أجل لا شيء ".

السعوديون ، الداعمون للحكومة اليمنية المعترف بها ، لا يقصفون مقاتلي الحوثيين فحسب، بل يقصفون أيضًا خطوط إمدادهم.

وأعلن محافظ مأرب سلطان العرادة ، عن وفاة ما يصل إلى 18 ألف شخص منذ أوائل عام 2020 ، لكن عدد الوفيات تصاعد منذ فبراير.

ويعتقد دبلوماسيون غربيون في وقت ما أن المحادثات السعودية- الحوثية توصلت إلى اتفاق يقارب 90٪ ، بما في ذلك الافتتاح الكامل للموانئ المحاصرة ومطار صنعاء ، ما أدى إلى وقف إطلاق النار. وقاد المحادثات في عمان المتحدث باسم الحوثيين محمد عبد السلام ، الذي يعيش في المنفى في مسقط وتم تكليفه بالعمل كمفاوض رئيسي.

وفي النهاية ، لم يكن الحوثيون مستعدون لربط إعادة فتح الموانئ بوقف أوسع لإطلاق النار. وكان أحد الاقتراحات رفع الحصار ، أو إيقاف محدود لمدة أسابيع تلاها وقف إطلاق النار الذي أدى إلى محادثات وطنية.

وفي إشارة إلى الانعكاس الدبلوماسي ، رفض الحوثيون الأسبوع الماضي مقابلة مبعوث الأمم المتحدة الخاص مارتن غريفيث والمبعوث الامريكي الخاص الى اليمن تيم ليندركينغ في عمان. 

ويصر الحوثيون على إعادة فتح مطار صنعاء بالكامل لوجهات غير محدودة ، بما في ذلك إيران ، ورفع القيود المفروضة على ميناء الحديدة، والوقف الكامل لغارات التحالف العربي قبل وقف هجومهم على مأرب.

وفي بيان مقتضب مؤخراً، أقر غريفيث أن المحادثات في عمان قد توقفت ، وقال: "للأسف ، لسنا في المكان الذي نود أن نكون فيه للتوصل إلى اتفاق. وفي غضون ذلك، تستمر الحرب بلا هوادة مسببة معاناة هائلة للسكان المدنيين ".

ويتواصل العمل على اتفاقية للسماح بالتدفق غير المشروط لواردات الوقود عبر ميناء الحديدة.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر