الخبر أسفل هذه الروابط

اغتيال مسؤول أمني بارز في محافظة أبين.. ومصادر تكشف تفاصيل صادمة

اغتال مسلحون مجهولون، مساء اليوم الأربعاء، مسؤول أمني بارز، في محافظة أبين، ولاذوا بالفرار.

ولمحت مصادر محلية، بتورط المجلس الانتقالي الجنوبي، في عملية الاغتيال، بقولها أن مسلحين كانوا على متن طقم عسكري عليه شعارات انفصالية وصور لعيدروس الزبيدي،  قاموا بإطلاق وابل من الرصاص على مدير أمن مديرية مودية بمحافظة أبين المقدم ناظم فضل علي الصالحي، ومرافقه "الخضر عانز"، مما أدى إلى وفاتهما في الحال.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

تسريب صورة صادمة للرئيس السابق علي عبدالله صالح .. لن تصدق كيف ظهر (شاهد)

سر الإمارات الذي لا يعرفه أحد.. معلومات وحقائق ووثائق صادمة.. وهذا حاكمها الفعلي الذي قاد محمد بن زايد الى إسرائيل

عاجل.. الحوثي يفاجئ الجميع ويعترف بمجزرة مأرب بعد نشر قيادي بارز في جماعته هذه الصورة

قرار عاجل لـ عيدروس الزبيدي بشأن جمعية "بن بريك" الوطنية

قوات الانتقالي تقتحم منزل اللواء فيصل رجب.. ونجله يصدر بيانًا عاجلاً

رسمياً.. رئيس الوزراء يكشف حقيقة انشاء الإمارات قاعدة عسكرية في جزيرة ميون

عاجل.. قوات الانتقالي تقتحم ثاني اكبر مؤسسة اعلامية حكومية في عدن

تحديد موعد عيد الأضحى المبارك

مفاجأة القرن من تويوتا.. نسخة رباعية الدفع من "كورولا" للطرق الوعرة

شاهد.. تشكيلة اليمن النهائية لمواجهة السعودية بعد قليل على "ستاد مرسول بارك"

ورد الآن.. صدور أول بيان إدانة للاعتداء الجسدي العنيف على الرئيس ماكرون

وأوضحت المصادر أن جريمة الاغتيال وقعت اثناء زيارة المسؤول الأمني "الصالحي" ومرافقه، مساء اليوم إلى ضواحي مدينة مودية.

وبحسب المصادر فقد تسلل مجهولون الى المكان الذي كان يتواجد فيه مدير عام أمن مودية، راجلين بعدما وضعوا الطقم العسكري الذي اقلهم في مكان آخر يبعد عن هدفهم بنحو 200 مترا، واطلقوا النار عليه وعلى مرافقه، ثم غادروا نحو الطقم وعبره فروا إلى جهة غير معلومة. 

ووفقاً لذات المصادر، فإن خلافات حادة نشبت مؤخراً بين المغدور به مدير عام أمن مودية، وقيادات عسكرية تابعة للمجلس الانتقالي، بعد رفضه إنزال علم اليمن وصورة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، من مقر إدارة الأمن ومكتبه، ورفع علم الانفصال وصورة رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي بدلا عنهما.

ويعد المقدم ناظم فضل الصالحي، واحد من أبرز قيادات المقاومة الجنوبية في محافظة أبين، التي شاركت في الحرب ضد مليشيا الحوثي الانقلابية وطردها من المحافظة.

وعين الصالحي في مطلع العام الماضي 2020، من قبل نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية السابق المهندس أحمد الميسري، مديرا عاما لأمن مديرية مودية.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر