الخبر أسفل هذه الروابط

صور صادمة لـ سعاد حسني بعد تصوير أفلامها الإباحية ونزيف عبدالحليم حافظ

سعاد حسني نجمة مصرية متعددة المواهب حيث كانت تقوم بالغناء والتمثيل والاستعراض بوقت واحد احيانا، في أعمالها الفنية، مما اكسبها جماهيرية غفيرة على مستوى الوطن العربي.

ولدت سعاد حسني في 26 يناير عام 1943، واكتشفها الشاعر عبد الرحمن الخميسي الذي أشركها في مسرحية هاملت لشكسبير ثم بدأت مشوارها الفني بدور نعيمة في فيلم حسن ونعيمة للمخرج هنري بركات عام 1959.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

اغتصاب حقيقي في مشهد سينمائي.. والفنانة تصرخ بشدة دون رحمة من بطل الفيلم (فيديو)

اعتراف ناري.. يسرا: عادل إمام عملها معي مرتين خلف الكواليس وكان نفسي أتجوزه (فيديو)

تركي آل الشيخ برفقة ثلاثة من أبرز نجوم الوطن العربي.. ويكشف مفاجأة

فضيحة مجلجلة لياسمين صبري.. ظهور لباسها الداخلي في إعلان رمضاني

رامز جلال يتحرش بمؤخرة الراقصة لورديانا في رامز عقله طار.. شاهد

رفعت شعار للكبار فقط.. فنانة شهيرة سمحت لزميلها أن "يتمدد" فوق جسدها والسبب صادم! صور

مشهد انتظره الملايين.. لقاء مثير بين أحمد السقا ومي عمر في نسل الأغراب

6 سموم قاتلة في البطاطس.. قد تنهي حياتك

بعد انفصاله عن ياسمين صبري.. أبو هشيمة يعلن عن خبر سار لمحبيه

اعتراف صادم.. يسرا: عادل إمام عملها معي مرتين خلف الكواليس وكان نفسي أتجوزه (فيديو)

رامز جلال يتحرش بمؤخرة الراقصة لورديانا في رامز عقله طار.. شاهد

شاهد كيف ظهرت "حمالة صدر" مذيعة قناة الحدث وهي على الهواء.. موقف محرج

فضيحة مجلجلة لياسمين صبري.. ظهور لباسها الداخلي في إعلان رمضاني

غادة عبد الرازق: نفسي في عادل إمام ولو لمرة واحدة (فيديو)

تسريب صورة حساسة من داخل قصر أبو هشيمة لزوجته ياسمين صبري

ومن أشهر أفلام الفنانة الكبيرة سعاد حسني في تاريخ السينما المصرية :صغيرة على الحب، وخلي بالك من زوزو، والزوجة الثانية.

وقد تعرضت سعاد حسني لأزمة صحية أبعدتها عن الساحة الفنية واضطرت إلى الإعتزال بسبب زيادة وزنها ورفضت الوقوف أمام الكاميرات والتقطت لها الصور المرفقة قبل اعتزالها.

وكانت في هذه المرحلة مصابة بالاكتئاب وكانت تتجنب الظهور العلني وغيرت رقم هاتفها حتى لا يتصل بها المقربين منها، نتيجة مطاردتها من قبل الاستخبارات بقيادة صفوت الشريف.

وكشف أحد المقربين منها في وقت سابق، أنها كانت تصاب بحالة من السرحان والبعد عما يحيط بها من مظاهر الحياة وكأنها كانت تغوص أكثر في أعماق مرض الإكتئاب الذي عاشته في السنوات الأخيرة من حياتها، نتيجة ما تعرضت له من تعذيب ومطاردة ومعاناة على يد صفوت الشريف وزير الإعلام المصري الأسبق ورجاله.

وتوفيت سعاد حسني إثر سقوطها من شرفة شقة في الدور السادس من مبنى ستيوارت تاور في لندن في 21 يونيو عام 2001 وقد أثارت حادثة وفاتها جدلاً لم يهدأ حتى الآن.

وبعد وفاتها تم العثور على صفحات من مذكراتها التي شكلت أكبر صدمة لقاتليها.. وأعظم دهشة لكل من أطلع عليها، وشرحت الأوراقها التي كتبتها بخط يدها قصة مطاردتها وتوريطها في أفلام إباحية.

كل شيء في حياة سعاد حسني كان مثيرا ويقودك إلى الدهشة بداية من جمالها إلى فنها وحياتها الشخصية وصولا إلى سر وفاتها الغامض.

 تضمنت المذكرات اعترافا واضحا من السندريلا بمضايقات صفوت الشريف لها.. بل إنها أبلغت الرئيس الأسبق مبارك بذلك فلم يعرها اهتماما بل أبلغ الشريف بما ذكرته سعاد.. فسافر إليها في لندن ونشبت بينهما معركة استخدمت فيها سعاد سكينة تقطيع التفاح في جرح الشريف.

من المذكرات نعرف أن عدد الأفلام الإباحية التي صورها صفوت الشريف لسعاد كانت 18 فيلما أبيض وأسود مدة الفيلم منها 15 دقيقة، صور أولها في عيادة الدكتور "عبد الحميد الطويل" الذي كان زوجا للفنانة "مريم فخر الدين" حيث أعدت العيادة لهذا الغرض وبعد ساعات العمل الرسمية كانت العلاقة عادية مع صديق لها اكتشفت في مكتب صفوت أنه كان عميلا جند لاستدراجها بعد أن وضع لها مخدراً في الشراب.

المذكرات في ملخصها تثبت أن سعاد حسني كانت قد تزوجت بالكلمة (زوجتك نفسي) من الفنان "عبد الحليم حافظ" سرا بعد علاقة غرامية عاصفة انتهت بدراما سقوطها في قبضة صفوت الشريف.

كتبت سعاد: "لم يكن هناك أحد من المحيط للخليج لا يريد جسد سعاد الذي باعوه بالرخيص" وتحكي أنها طلبت من صفوت التوقف لأنها ستتزوج من عبد الحليم حافظ فثار عليها وهددها وأقنعها بأن مستقبلها مع السلطة.

بعدها حكت سعاد أن صفوت دعا عبدالحليم وجعله يشاهد فيلمها الأول فانهار عبدالحليم وفي طريق عودته لمنزله نزف بشدة وأغلق على نفسه عدة أيام اعتقد من حوله أنه يعاني من أزمة فنية لكنه كان حزينا حيث طلب منه صفوت الابتعاد عن سعاد لمصلحة مصر.

في المذكرات حكت سعاد أنها طلبت من "عبدالحكيم عامر" أن ينقذها لكنه أخبر "برلنتي عبد الحميد" التي كانت تكره سعاد فمنعته من التدخل لدى الرئيس عبد الناصر ومات عامر في 14 سبتمبر 1967 دون أن يطلع ناصر على ما يفعله "صلاح نصر" الذي كان رئيسا للمخابرات في الفترة من 1956 حتى 1967.

المذكرات أكدت أن عبدالحليم حافظ عاد إليها ووعدها بأنه سيساعدها وأنه نجح بالفعل في كشف القصة للرئيس جمال عبد الناصر فوعد جمال عبدالناصر عبدالحليم بأنه سينهي القضية بعدها أصدر جمال عبد الناصر قرارات تاريخية لها دوافع وأسباب سياسية عدة أدت لتحويل "صلاح نصر" وعدد من ضباط جهاز المخابرات في فبراير 1968 إلى محكمة الثورة التي حاكمت صلاح نصر وصفوت الشريف في القضية الشهيرة باسم "انحراف صلاح نصر".

بعدها أصدر جمال عبد الناصر قرارات تاريخية في مارس 1968 منع فيها باسم رئيس الجمهورية استغلال المصريات في أي عملية أمنية من هذا النوع، كما وجه عبد الناصر بأن يحضروا له أفلام سعاد حسني كلها من واقع أرشيف عملية صفوت الشريف ثم أشعل النار في الشرائط.

وبعد أن تأكد الزعيم جمال عبدالناصر، من أنه أعدمها بنفسه اتصل بعبد الحليم حافظ وقال له جملة واحدة ذكرتها سعاد في مذكراتها وهي: "مبروك ..وعد الحر دين عليه يا حليم"، وأخبر عبد الحليم أنه وسعاد أحرار لكن عبد الحليم كما كتبت كان لديه شرخ نفسي من ناحيتها منعه عنها حتى مات.


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

اليوم
الأسبوع
الشهر